مسلسل طايع الحلقة الأخيرة| انتحار حربي وسجن عمرو يوسف

مسلسل طايع الحلقة الأخيرة| انتحار حربي وسجن عمرو يوسف طايع ـ بواسطة الصفحة الرسمية للفنان عمرو يوسف
كتب -

شهدت أحداث الحلقة الأخيرة من مسلسل طايع انتحار حربي والذي يقوم بدوره الفنان عمرو عبد الجليل، وسجن عمرو يوسف والذي يجسد شخصية البطولة ويقوم بدور طايع.

طايع المشهد الأول

جهزت أم جابر بندقيتها وصوبتها نحو طايع، وكانت تريد قتله، وفوجئت بطايع يقدم لها بطاقة زوجها وحافظته، وبطاقة والده، والتي وجدهما بداخل مقبرة في الصحراء .

واتضح أن المقبرة انطبقت عليهم وماتوا بداخلها، وعرفا حينئذ أن عمرهما ضاع في الثأر، والذي لم يكن له أساس، فلم يقتلا بعضهما، بل ماتوا معا داخل المقبرة .

المشهد الثاني

أخذ حربي ابنه وتوجه ناحية منزل العمدة لينقذ حفيدته سماح، وكما شرط العمدة أن يقدم ابنه فداء كي يستطيع أن يأخذ حفيدته، وقتل حربي ابنه بيده، حتى ينقذ حفيدته .

ولكن زوجة العمدة بينت له ثياب الفتاة وكلها دماء، وقالت أنها قتلتها، كما فعل بحفيدتها، حينما قتل ابنتها مهجة وهي حامل، وتسبب في وفاتها ووفاة حفيدتها .

وأقدم حربي على الإنتحار بعدما عرف ذلك، وطلب من طايع والعمدة أن يقتلاه ويأخذا بثأرهما منه، لكنهم لم يوافقا، فوضع حربي فوهة المسدس في فمه، وأطلق رصاصة خرجت من رأسه .

مسلسل طايع.. المشهد الثالث

تم سجن عمرو يوسف بسبب الجرائم التي ارتكبها بعدما قتل أبناء حربي، وترقى الضابط سراج، بعدما قبض على عصابة الآثار .

وذهبت زوجة العمدة وهي تحمل حفيدة حربي وابنة أزهار، وتوجهت بها إلى أم جابر، وقالت أنها لم تستطع قتلها، وفكرت فيمن يكون قلبها أقسى منها ففكرت فيها، وطلبت منها أن تقتلها، وتركت لها الطفلة وذهبت  .

وأخذت أم جابر الطفلة، ووضعتها أمام منزل أزهار، والتي كانت قد أوشكت على الإنتحار، لولا أن عادت لها ابنتها .

مسلسل طايع.. المشهد الأخير

وانتهى مسلسل طايع في الحلقة الثلاثون والأخيرة بمشهد استمرار الثأر، حيث توجه ابن حربي الأخير والذي كان مسجونا إلى طايع وبيده خنجر، ونادى عليه، لتستمر سلسلة الثأر التي بدأت من الحلقة الأولى في المسلسل وحتى الحلقة الأخيرة.

الوسوم