محافظ الفيوم يلتقي وفد هيئة الاستشعار عن بعد لاستعراض محاور التنمية

محافظ الفيوم يلتقي وفد هيئة الاستشعار عن بعد لاستعراض محاور التنمية محافظ الفيوم ـ المصدر العلاقات
كتب -

التقى الدكتور جمال سامى محافظ الفيوم، بوفد هيئة الإستشعار من البعد وعلوم الفضاء برئاسة الدكتور محمود حسين رئيس الهيئة، لإستعراض أهم محاور التنمية على أرض محافظة الفيوم، بحضور ممثلى أملاك الدولة والموارد المائية والري والإسكان والتخطيط العمراني بالمحافظة، بحسب بيان صادر عن العلاقات العامة لمحافظة الفيوم.

استعرض ممثلوا الوفد خلال اللقاء ما تم إنجازة من أعمال بالخرائط التوضيحية في عدد من المحاور تمثلت في التعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة العامة والخاصة، وتحديد الأحوزة العمرانية والإمتداد الطبيعي للمراكز والقرى بما لا يؤثر على الوضع القائم خلال وضع الحدود الإدارية للمراكز، والإستثمار الأمثل للظهير الصحراوى بكل مركز مع دراسة عمل إمتداد طبيعى لمركزي سنورس وأبشواى ليكون لهما ظهيراً صحراوياً شمال بحيرة قارون، والتغير المكانى للكتل السكنية والتنوع المحصولي للمحاصيل الزراعية، والمياه الجوفية وأهم مناطقها خاصة بمنطقتى الريان بيوسف الصديق وبالقرب من طريق أسيوط الغربى بمركز طامية، إضافة إلى سبل تنمية بحيرة قارون والحد من تلوثها ووضع حلول عاجلة للحد من ملوحة المياه بها.

خلال اللقاء أشاد محافظ الفيوم بالجهد المبذول من قبل الهيئة القومية للإستشعار من البعد وعلوم الفضاء، في شتى مجالات التنمية على أرض محافظة الفيوم، من خلال ما تم إنجازه من خرائط توضيحية للتغيرات التى طرأت على الفيوم في الفترة من 2011 حتى 2017 ، من خلال المحاور التى إستعرضها الوفد.

وطالب المحافظ من الوفد إعداد خرائط إضافية مقروءة مصحوبة بتقارير تفصيلية، وبيان أهمية الخرائط التى تم أخذها للمحافظة في التنمية حالياً ومستقبلاً، إضافة لعمل أطلس تفاعلي مدعوماً بإعدادات رقمية لعمل شبكة خرائط لكل مركز، وأكد على الإنتهاء من تحديد الأحوزة العمرانية لكافة المحافظة خلال يناير الجاري مع تخصيص فدان للخدمات بكل قرية خلال عمل الأحوزة، وخاصة بالقرى التى لا توجد بها أملاك دولة.

كما أكد المحافظ على تشكيل لجنة دائمة من أملاك الدولة والتخطيط العمراني والإسكان والموارد المائية والري والزراعة والمساحة والمحميات والمحاجر والثروة السمكية وغيرها من القطاعات ذات الصلة للعمل والتنسيق مع وفد الهيئة العامة للإستشعار من البعد لوضع خرائط تفصيلية للمحافظة فى أقرب وقت للبدء في العديد من المشاريع التنموية بما يعود بالنفع على المواطن الفيومي.

الوسوم