محافظة الفيوم ترفع حالة الاستعداد القصوى استقبالا لعيد الفطر

محافظة الفيوم ترفع حالة الاستعداد القصوى استقبالا لعيد الفطر استعدادات المحافظة لعيد الفطر

أعلنت محافظة الفيوم حالة التأهب والاستعداد القصوى لاستقبال عيد الفطر المبارك للعام 1439 هجرية، للوقوف على آخر استعدادات كل قطاع لاستقبال العيد، “الفيومية أعدت تقريراً مفصلاً عن استعدادات المحافظة  لاستقبال عيد الفطر المبارك.

عيد الفطر المبارك

وأصدر الدكتور جمال سامي، محافظ الفيوم، توجيهات مشددة لرؤساء المدن والمصالح والقطاعات، بضرورة إعلان حالة الطوارئ القصوى وإلغاء الإجازات وتنظيم نوبتجيات على مدى الـ24 ساعة طوال اجازة العيد، وكذلك تشكيل غرف عمليات فرعية بكل قطاع من القطاعات لتلقى شكاوى المواطنين والتعامل الفوري مع حالات الطوارئ، كما أكد على ضرورة تكثيف أعمال النظافة بمختلف أنحاء المحافظة، والتصدي الفوري لمختلف صور التعديات على الأراضي الزراعية وإزالة التعديات فور حدوثها بالتنسيق مع الشرطة.

قطاع السياحة

أمر المحافظ، بفتح الحدائق والمتنزهات أمام الجمهور وتوفير المرشدين والمطبوعات السياحية لمساعدة الزوار والسائحين في التعرف على المناطق السياحية المختلفة, كما كلف شرطة الحماية المدينة بتوفير أطقم إنقاذ بمنطقتي بحيرة قارون ووادي الريان، لاستقبال اجازات العيد بحالة من الاستماع والبعد عن الأجواء التي تعكر صفو الاحتفالات.

قطاع الصحة

وكلف المحافظ، بتوفير سيارات إسعاف وعيادات متنقلة بمناطق التجمعات والأماكن السياحية، ورفع حالة التأهب القصوى بجميع المستشفيات الحكومية وتوفير أكياس الدم والمستلزمات الطبية ومضاعفة أعداد الأطباء بأقسام الطوارئ، وتنظيم نوبتجيات للأطباء وأطقم التمريض على مدى الـ24 ساعة.

قطاع الأمن

وكان نصيب الأمن الحظ الأكبر من الاستعدادات لتأمين احتفالات المسلمين بالعيد، وتكثيف الحملات الأمنية بمناطق التجمعات والمزارات السياحية وعمل نقاط أمنية ثابتة ومتحركة بالطرق والأماكن السياحية لتوفير الحماية اللازمة للمواطنين.

قطاع الزراعة

وكلف الدكتور جمال سامي، مسئولي الزراعة بضرورة المتابعة الميدانية والمرور اليومي لرصد حالات التعدي على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة بالتبوير أو التشوين أو البناء وإزالتها على الفور بالتعاون مع مجالس المدن وقوات الشرطة ومصادرة مواد البناء المستخدمة في التعدي.

قطاع مياه الشرب

وكان لا بد أن يكون حظ  نصيب مياه الشرب من الاستعداد الحظ الأكبر لمواجهة انقطاع مياه الشرب،  وتكثيف المتابعة وتوفير المياه النقية للمواطنين والاستعداد لتلقي الشكاوى وإصلاح الأعطال الطارئة بشبكات المياه وخطوط الصرف الصحي فور حدوثها.

قطاع الأوقاف

واختتمت مديرية الأوقاف كافة استعداداتها الكاملة لاستقبال عيد الفطر بشىء من المتابعة المستمرة للمساجد لنشر الفكر المستنير وتوعية المواطنين بأهمية المشاركة المجتمعية والعمل على نظافة البيئة المحيطة بهم وخاصة بمناطق ساحات الصلاة، وأصدر توجيهات لرؤساء مجالس المدن بتجهيز أماكن الساحات المخصصة لصلاة العيد بالشكل اللائق، والتنسيق مع الأجهزة الأمنية في توفير السيولة المرورية بأماكن الساحات، و تم تجهيز 163 ساحة لآداء شعائر صلاة عيد الفطر المبارك بمختلف قرى ومراكز المحافظة.

الوسوم