ماذا يقدم مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم للطلاب؟

ماذا يقدم مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم للطلاب؟ جامعة الفيوم - تصوير: إيمان عبد اللطيف

مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم، هو أحد مراكز الجامعة التي توثق التاريخ بجانب الاهتمام بشخصيات المحافظة التاريخية، ويوجد المركز بالدور الأول داخل مقر كلية الآثار بجامعة الفيوم.

نشأة المركز

وأنشئ المركز بعد أن وافق المجلس الأعلى للجامعات بقراره رقم 188 بتاريخ 26/11/2006م على إنشاء مركز حضارة وتراث الفيوم، كوحدة ذات طابع خاص تتبع جامعة الفيوم، بحيث يكون له الاستقلال في ﺇدارة شؤونه المالية واﻹدارية والفنية.

وفي عام 2017، حصل مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم على منحة المشروع الأول لتوثيق التراث غير الملموس بالفيوم، بتمويل لمدة عامين من أكاديمية البحث العلمي.

ويقدم مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم، بعض الأنشطة والمهرجانات والندوات والمؤتمرات ودورات تدرببية للطلبة والطالبات.

يقدم ” الفيومية ” أبرز التفاصيل والمعلومات عن مركز حضارة وتراث بجامعة الفيوم بحسب الموقع الرسمي للجامعة عبر السطور التالية:

 

رسالة المركز

للمركز رسالة خاصة تكمن في أن تراث مصر الحضاري لا يمثل فقط تاريخها العريق، بل أيضا حاضرها ومستقبلها، مما يستوجب على الجميع الحفاظ عليه وصيانته والجودة في كيفية إدارته وتسويقه داخليا وخارجيا.

أنماط سياحية

وضمن رسائل المركز، أن أهتمام الجامعات المصرية لاسيما جامعة الفيوم بوجود مركز للتراث الحضاري داخل الجامعة، يعكس بشكل مباشر اهتمام الجامعة بتحمل مسؤولياتها تجاه المجتمع في الحفاظ على تراث الفيوم المادس وغير المادي، والتصدي بشكل قوي للمعوقات والمشكلات التي تواجهه، والعمل أيضا على تحسين إدارة وتطوير وتسويق مقومات التراث الفيوم الحضاري المتنوع في تنشيط أنماط سياحية غير تقليدية.

أهداف المركز

ويهدف المركز إلى:

–  توثيق التراث الحضاري الطبيعي المادي وغير المادي.

– حسن إدارة مقومات التراث الموجود بالمحافظة والتسويق بكفاءة عالية.

– توثيق الروابط الثقافية والعلمية مع الجامعات الأخرى والهيئات العلمية على الصعيد المحلي والعربي والعالمي.

–  رفع مستوى الوعي الثقافي والتراثي لطلاب جامعة الفيوم.

–  التعريف بمقومات التراث الحضاري المتميز والمتنوع الذي تحظى به محافظة الفيوم.

– إقامة دورات تدريبية وتدريسية في مجال التراث الحضاري لتدريب فئات مستهدفة من طلبة الجامعة أو من خارجها سواء من العاملين في وزارات الثقافة والآثار والبيئة والسياحة.

–  إنشاء مكتبة خاصة بالمركز لتجميع كافة البيانات والدراسات القديمة والحديثة عن التراث الحضاري المصري، وتجميع الوثائق والمخطوطات والبحوث الأثرية والتراثية والبيئية والكتب العلمية لحضارة الفيوم على مر العصور.

– إقامة المهرجانات والمعارض الثقافية والتراثية المحلية والإقليمية والدولية بشكل دوري.

–  تنفيذ مشروعات بحثية تهدف إلى توثيق التراث الحضاري داخل وخارج الفيوم.

– عقد مؤتمر سنوي دولي في مجال التراث الحضاري.

الوسوم