غياب أعمدة الإنارة بقرية الناصرية يهدد حياة الأهالي.. ومواطنون: “بنخاف على عيالنا”

غياب أعمدة الإنارة بقرية الناصرية يهدد حياة الأهالي.. ومواطنون: “بنخاف على عيالنا” أعمدة إنارة - خاص ولاد البلد
كتب -

يشكو أهالي عزبة معوض عرفة بقرية الناصرية التابعة لمركز الفيوم، من عدم وجود أعمدة إنارة بالقرية، وهو ما يتسبب في ظلام الشوارع، كما يؤدي لمنع المواطنين من التجول بالقرية في ساعات الليل، بالإضافة إلى وجود أسلاك كهرباء عارية تعرضهم لخطر الإصابة بالصعق الكهربائي.

“الفيومية” يرصد شكوى المواطنين في السطور التالية:
غياب أعمدة الإنارة

يقول محمد راضي، عامل من أهالي القرية، إن أعمدة الإنارة الموجودة بالقرية تالفة ولا تعمل وهو ما يمثل خطرا على المواطنين في ساعات الليل، كما أن معظم الأعمدة يوجد به أسلاك عارية يمكن أن تتسبب في صعق المواطنين بالكهرباء، وبخاصة الأطفال الذين يمرون بجانبها.

الشوارع مظلمة

وتشير هبة عرفة، ربة منزل، من أهالي القرية، إلى أنهم لا يستطيعوا الخروج من المنزل بعد الساعة السابعة، لأن معظم الشوارع تكون مظلمة ولا يوجد بها إضاءة، مما يضطرهم إلى قضاء احتياجاتهم في النهار، والبقاء في المنزل بوقت مبكر.

إغلاق المحال مبكرا

ويقول أحمد عادل، صاحب محل بالقرية، إنه يضطر إلى إغلاق محله مبكرا لغياب الزبائن والمواطنين عن التجول في الشوارع وعن الشراء في ساعات الليل المبكرة، فأحيانا يغلق في الساعة التاسعة مساءً، لأن الزبائن لا تأتي له بسبب الظلام الدامس في الشوارع.

التأثير على الدراسة

ولا يختلف رأي سها سعيد، طالبة جامعية، عن سابقيها، حيث تقول إنه يكون لديها محاضرات في وقت متأخر أحيانا، وتضطر إلى تركها أو الإستئذان منها مبكرا، حتى لا تترك ضوء الصباح وتضطر إلى الذهاب في جو مظلم بسبب غياب الإنارة بالقرية.

الأسلاك العارية

وتشعر رضا علي، ربة منزل، بالخوف على أطفالها من التجول بمفردهم في القرية سواء ليلا أو نهارا، بسبب الأسلاك العارية التي توجد بأماكن كثيرة بالقرية، والتي يمكن أن يلمسها أيا من الأطفال.

وتردف ربة المنزل، أنها تصطحب أبنائها إلى المدرسة والدروس ذهابا وإيابا، حتى تستطيع التأكد من سلامتهم، وتمنعهم من التجول بعيدا عن المنزل بمفردهم.

نائب يتقدم بمذكرة

ويقول النائب سيد سلطان، عضو مجلس النواب عن دائرة مركز الفيوم، إنه تقدم بمذكرة إلى محافظ الفيوم اللواء عصام سعد، بها شكوى أهالي عزبة معوض عرفة بالناصرية.

وطالب سلطان في مذكرته، بتغيير وصيانة أسلاك الكهرباء وأعمدة الإنارة بشوارع العزبة، وذلك بناء على شكوى الأهالي وطلبات المواطنين.

الوحدة المحلية

وكلّف المهندس أيمن عزت، رئيس مركز ومدينة الفيوم، الوحدة المحلية بالناصرية، بعمل معاينة في العزبة للأسلاك الكهربائية العارية، وأعمدة الإنارة المتضررة.

وأردف عزت بأن الوحدة المحلية بالناصرية، أفادت بأنه تم مخاطبة هندسة كهرباء شرق الفيوم، بضرورة الحضور والمعاينة، واتخاذ ما يلزم من تغيير وعزل الأسلاك المكشوفة، حيث أن هندسة الكهرباء هي صاحبة الاختصاص بتغيير الأسلاك لأعمدة الكهرباء بشوارع العزبة، وتم إرسال خطاب لهندسة شرق لعدم قيامها بالمعاينة، وذلك لسرعة القيام بها واتخاذ ما يلزم لإزالة أسباب شكوى أهالي العزبة.

الوسوم