صور| جامعة الفيوم تقيم المعرض السنوي الخيري لطلابها

كتب -

نظمت الإدارة العامة لرعاية الشباب، اليوم الأربعاء، المعرض الخيري السنوي لطلاب وطالبات جامعة الفيوم، بساحة المكتبة المركزية بالجامعة، برعاية أخصائي رعاية الشباب بالجامعة وطلاب النشاط، لبيع الملابس للطلاب والطالبات بأسعار مخفضة ورمزية.

يقول هشام رجب، مدير الإدارة العامة لرعاية الشباب بجامعة الفيوم في تصريح لـ”الفيومية” إن الإدارة نظمت المعرض الخيري السنوي  للملابس لطلاب جامعة الفيوم، ويضم المعرض العديد من المنتجات منها الملابس للطالبات وملابس للطلاب، بالإضافة إلى “بطاطين” وألحفة”، والتي قام بالتبرع بها فاعلي الخير للجامعة، وأقامت بها الجامعة المعرض.

وتابع أن المعرض يهدف إلى توفير بعض احتياجات طلاب الجامعة من الملابس، لإتاحة الفرصة لجميع طلاب الجامعة للإستفادة من المعروضات، وجميع المعروضات تباع بأسعار رمزية ومنخفضة، لا يتعدى سعرها الثلاثون جنيها، وهناك منتجات تباع بـ 15 ، 20، 25 جنيها، وتباع الألحفة بـ 40 جنيها.

وقال محمد فهمي، أخصائي رعاية الشباب، إن المنتجات تباع لطلاب الجامعة فقط، وليس مسموح لغيرهم بشرائها، فلم يتم السماح لأيا من موظفي الجامعة أو العاملين، أو حتى طلاب الدراسات العليا الشراء، ويشتري الطالب عن طريق الكارنيه الجامعي الخاص به، حتى لا يحدث تلاعب.

وتقول هدى محمود، طالبة، إنها جاءت اليوم لرؤية المنتجات المعروضة، وأن أفضل المعروضات هي البطاطين فهي جيدة ورخيصة الثمن، ولذلك أقدمت على شراء واحدة، ولكن لم تعجبها الملابس ولذلك لم تقوم بشرائها لوصفها إياها بغير المناسبة والقديمة.

وتضيف سارة أحمد، طالبة، أن المعرض جميل جدا، وأنه لمن الجيد أن يقام هذا المعرض، وتعجبها الأسعار لأنها رخيصة جدا، كما أبدت إعجابها بالنظام المقام في توزيع الملابس، والأصرار على عدم السماح لغير الطلاب بالشراء، كما قامت بشراء لحاف بسعر 40 جنيهًا من المعرض .

وتشير أميرة رجب، طالبة، إلى أن المعرض به الكثير من المنتجات الجميلة، وموضوع داخل أكياس بلاستيكية جديدة ويبدو على المنتجات أنها قيمة وغير مستعملة، وأنها أعجبت بـ”جيب” وقامت بشرائها، متمنية أن تقوم الجامعة بفعل المزيد من المعارض والأعمال التي تساعد الطلاب في سد إحتياجاتهم.

 

 

الوسوم