صور| بالفول النابت والفتة.. أسرار احتفال أبشواي بمولد “الصايم”

صور| بالفول النابت والفتة.. أسرار احتفال أبشواي بمولد “الصايم”

عادات يتوارثها جيل لآخر في مولد الشيخ صايم الفول النابت والفته فى مولد الشيخ صايم بمركز أبشواي التابع لمحافظة الفيوم، حيث تجهز السيدات الفول النابت والفته وتوزعها على الأهالي في أيام مولد الصايم، الذي يُحتفل به في شهر أبريل من كل عام ويستمر لمدة يومين على التوالى قبيل عيد الفصح.

“الفيومية” التقى عددا من سيدات مركز أبشواي للتحدث عن الأسرار الموروثة فى مولد الشيخ صايم في التقرير التالي:

تقول حسنية عبدالله، 60عاما، إحدى سيدات أبشواي، كل موسم موالد وخاصة مولد الشيخ صايم أقوم بتجهيز الفول النابت والفته قبل المولد بيوم وأوزعهم على أهالي المنطقة يوم السبت فى الصباح الباكر يوم المولد.

وتضيف عبدالله، والدتي كانت تفعل ذلك فى كل مولد، وأنا اكتبست هذه العادة منها وكل مولد أوزع على أهالي المنطقة، الفول النابت على روح الشيخ صايم أبو مدين لأنه أحد أولياء الله الصالحين.

وتلفت الست حسنية عبدالله، من ضمن الاحتفال بمولد الشيخ صايم أن بعض السيدات والرجال يتوافدون إلى ضريح الشيخ صايم بعد صلاة العصر مباشرة للالتفاف حول المقام ويرددون الذكر حول المقام قائلين ومرددين “مدد ياشيخ صايم “، “مدد يا أبو مدين”.

فرحة البيت

وتقول ميرفت محمد، أحد أهالى المركز، إنه بمناسبة مولد الشيخ صايم تصنع الكيك والحلوى والبسبوسة لتوزعها على الأهالي والزائرين للمولد، معبره “لازم أفرح الناس وبيتي”.

طقوس

حنان عزام، إحدى سيدات مركز أبشواي، تقول: في موسم الموالد كل شهر أبريل خاصة في مولد الشيخ صايم، اتولدنا وجدنا أباءنا يؤدون بعض طقوس ليالي المولد ومن وقتها نفعلها كذلك، ليلة المولد أولع بخور وأكحل أولادي عندما كانوا صغار نضيئ الشموع، حتى نشعر بالفرحة كما كانوا يفعلون أجدادنا وأبائنا.

ونقوم بطبخ أنواع المحاشي وحلويات حتى ندخل نوعا من السرور في منازلنا، ونشعر بالمناسبات السنوية.

البخور

وتروى عزام أن إحدى السيدات منذ قديم الزمن كانت عندما يأتي مولد الصايم كانت تضئ المنزل والغرف بالبخور، ثم تصنع عجينه في طبق وتعلق على كل باب بالعجينة  كلمة “الله”.

وتعبر عزام “أجدادنا قالولنا اللى يجر الكحل فى عينه يوم السبت ويوم المولد عينه تنور طوال السنة”.

 

الوسوم