صور| انطلاق فعاليات الملتقى الثاني والعشرين للجامعات العربية بالفيوم

شهد الدكتور خالد إسماعيل حمزة، رئيس جامعة الفيوم، اليوم الاثنين، انطلاق فعاليات الملتقى الثاني والعشرون لتبادل طلاب الجامعات العربية، والذي تستضيفه جامعة الفيوم لأول مرة في الفترة من 9 إلى 11 مايو الجارى، بحضور ممثلين عن عشر دول عربية هي السودان، والإمارات، والأردن، ولبنان، والكويت، وعمان، والعراق، وفلسطين، ومصر.

شارك في الملتقى رؤساء ونواب الجامعات العربية، وعدد من الباحثين والوافدين العرب، ويقام تحت إشراف الدكتور أشرف الشيحي، وزير التعليم العالي، وبحضور المستشار وائل مكرم، محافظ الفيوم، والدكتور السيد بسيونى، وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، ونواب رئيس الجامعة، وعمداء ووكلاء الكليات بالجامعة.

وأوضح  محمد يحيى، مسؤول بالإدارة العامة لرعاية الشباب بالجامعة، في تصريح لـ “ولاد البلد”، أن 66 جامعة شاركت في الملتقي، من عشر دول عربية، وأن الملتقي يهدف إلى التبادل الطلابى والنشاط العلمى.

وأشاد يحيى بالتنظيم داخل الملتقى، وأوضح أن اليوم الأول من الملتقى يشمل عروض بين الجامعات العربية، كما ستقام خلاله أمسية شعرية، على هامش الملتقى، للشاعر جمال بخيت، ويختتم اليوم بالعروض الموسيقية وكورال الجامعة الذى يقدمه وائل حمدى.

وقال الدكتور أحمد عبد اللطيف القيسية، رئيس المجلس العربي للتدريب التبادلي للجامعات العربية، خلال كلمته بالمؤتمر، إن المجلس العربي للتدريب يهدف إلى تشجيع الجامعات العربية علي توفير فرص تدريب لطلابها، بالإضافة إلى محاولة تعريف الطلاب العرب بوطنهم العربي الكبير من خلال تنظيم هذا الملتقي، وبالتعاون مع  الجامعات العربية المختلفة بالتدريب فى التخصصات المختلفة.

وأضاف عبد اللطيف أن هذا الملتقي سيشهد حلقات نقاشية حول موضوعات مختلفة، وسيتم توقيع بروتوكولات تعاون بين الجامعات العربية المختلفة، خاصة في مجال البحث العلمي، ويتم عرض بعض العروض خلال الملتقي من جامعات مصر للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة الفيوم، وأيضاً بين جامعات أخرى.

وأشار الدكتور خالد حمزة، رئيس جامعة الفيوم، أثناء كلمتة فى افتتاح الملتقى الطلابى، إلى أن هذا الملتقي يأتي وفقًا لرؤية الإدارة السياسية للبلاد في تأكيد أواصر المحبة، وبناء علاقات وطيدة بالأشقاء العرب، لافتًا أن تقدم الدول العربية مرهون بتقدم البحث العلمي، وهذا ما يرمي إليه الملتقي.

وتابع حمزة أن جامعة الفيوم تسعي للأخذ بكل سبل التقدم العلمي في العملية التعليمية، وأنها بصدد التوسع في الإنشاءات الجديدة مستقبلا لتقديم الخدمة التعليمية في أحسن شكل.

وأشاد  المستشار وائل مكرم، محافظ الفيوم، أثناء كلمته، بالملتقى الذى يهدف الى الارتقاء بالتعليم العالى، وحث مكرم على أهمية التعليم لتصبح مصر أفضل.

الوسوم