صور| الذهب الأبيض.. هكذا يستعد مزارعو الفيوم لجني محصول القطن

صور| الذهب الأبيض.. هكذا يستعد مزارعو الفيوم لجني محصول القطن تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم

أيام قليلة تفصلنا عن بدء موسم جني محصول القطن، بمحافظة الفيوم، حيث من المحتمل أن يشهد أول سبتمبر المقبل البدء في جني المحصول بمختلف أراضي محافظة الفيوم.

ومع اقتراب بدء الجني، بدأ المزارعون في المحافظة بوضع التجهيزات اللازمة لجني المحصول سواء من الأيدي العاملة التي ستجني المحصول أو وسائل نقله إلى المجمعات، أو التجهيز للمحصول من ريه بالمياه وتجهيز كافة المستلزمات لعملية الجني.

“ولاد البلد”أعد تقريرًا استعرض فيه تجهيزات مزارعي الفيوم من أجل جني محصول القطن هذا الموسم:

عملية ري محصول القطن لتجيهزه للجني
تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم
تجيهزات جني محصول القطن – تصوير: محمود عبد العظيم

يقول حمدي سيد، مزارع بالفيوم، إن مزارعو القطن يستعدون خلال الأيام الحالية لجني المحصول، مضيفا: “نقوم بري المحصول بالمياه قبل عملية الجني بأسبوع أو أكثر من أسبوع حتى تتفتح الأزهار ويكون جاهزًا لعملية الجني بشكل كامل”.

ويوضح سيد، أن محصوله يتبقى على عملية جَنيه 20 يومًا تقريبًا، فيما يستعد لإجراء عملية الري خاصة وأن القطن يحتاج للري قبل الجني بفترة أقل من شهر وتزيد عن أسبوعا ضمن عملية التمهيد للجني.

تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم
تجيهزات جني محصول القطن – تصوير: محمود عبد العظيم

ويقول حمادة عبد التواب، مزارع، إنه قام بعملية الري لأرضه المزروعة بمحصول القطن، وأنه رأى العديد من الأزهار بشجرات القطن تحتاج للري من أجل عملية التفتيح، خاصة وأن عملة الجني اقتربت، مبينًا أنه سيقوم بإجراء عملية الري مرة أخرى بعد 15 يومًا، وبعدها يقوم بعملية “صيام” للمحصول وبعد مرور 15 يومًا آخرين يكون قد مهد بشكل كامل للجني.

تجيهز أكياس الجوت والدوبارة القطنية

ويضيف عبد التواب، أنه إضافة لتجهيز المحصول للجني من خلال توازن عملية الري، يقوم الأسبوع المقبل بالذهاب إلى الجمعية الزراعية، من أجل تسلم أكياس الجوت والدوبارة القطنية، ومعرفة أماكن استلام محصول القطن.

تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم
تجيهزات جني محصول القطن – تصوير: محمود عبد العظيم
كشف أشجار القطن للشمس

محمد سيد، مزارع، يقوم الفترة الحالية بعملية فرق وعزل لأشجار القطن عن بعضها من أجل إبراز الأشجار للشمس، وكشف الأزهار للشمس، حتى تحدث عملية التفتيح ويكون المحصول جاهزًا للجني.

ويضيف سيد، أن عملية العزل، يقوم بها عقب صلاة الفجر، وقبل طلوع الشمس، حتى لا يتساقط القطن والأزهار في الأرض، وتتلف، مبينًا أن الشمس تساعد على تساقطها.

ويبيّن سيد وهيب، أنهم ذهبوا إلى الجمعية الزراعية من ألجل تسلم أكياس الجوت والدوبارة القطنية ومعرفة أماكن استلام محصول القطن، لكن أكدت الجمعية أنه خلال الأسبوع المقبل سيتم معرفة كل شيء، مبينًا أنهم يستعدون الآن بالتربيط والاتفاق مع عمال اليومية الذين سيقومون بجني المحصول.

تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم
تجيهزات جني محصول القطن – تصوير: محمود عبد العظيم
التبييت على عمال الأجرة للجني

ويضيف، أن غالبية المزارعين الذين يملكون مساحات واسعة من محصول القطن هذا العام، يبحثون عن عمال الأجرة واليومية، من أجل الاتفاق معهم على جني المحصول بداية من الشهر المقبل، مبينًا أن العثور على العمال أهم شيء في عملية التجهيز.

نقيب الفلاحين يوضح استعدادات المحافظة

من جانبه، يقول خالد الشريف، نقيب الفلاحين بالفيوم، إن النقابة بالتعاون مع مديرية الزراعة في محافظة الفيوم، بصدد التجهيزات اللازمة من أجل بدء موسم جني القطن في المحافظة، وتجهيز المجمعات التابعة للجمعيات الزراعية في مختلف أنحاء المحافظة، لاستقبال القطن الذي سيتم توريده من المزارعين.

تجيهزات جني محصول القطن - تصوير:محمود عبد العظيم
تجيهزات جني محصول القطن – تصوير: محمود عبد العظيم

ويوضح الشريف، أن النقابة تقوم الآن بعملية توعوية للمزارعين والفلاحين، بشأن الشركات التي سيتم توريد المحصول لها، من حيث سمعة الشركات واحترامها للمزارع والفلاح، وتقوم بالتأكيد على المزراعين ومعرفتهم للشركات المحترمة وتحذيره من الشركات التي تهدر حقه.

ويضيف أنه جارٍ إنهاء كافة الاستعداد لبدء موسم جني القطن في الأراضي الزراعية، حيث يجري الفترة الحالية تجهيز مجمعات الاستقبال والتخزين في الجمعيات الزراعية المختلفة والتأكد من جودة عملية التشوين، تمهيدًا لتوريد المنتج للمحالج، إضافة لتجهيز أكياس الجوت والدوبارة القطنية  من أجل تسلمها للمزارعين وأماكن استلام محصول القطن، والذي سيتم معرفته بداية من الأسبوع المقبل.

الوسوم