صور| أهالي قرية السنباط: مبنى الوحدة الصحية آيل للسقوط.. وقرارت ترميمه لا تُنفذ

صور| أهالي قرية السنباط: مبنى الوحدة الصحية آيل للسقوط.. وقرارت ترميمه لا تُنفذ

“أول ما بدخل الوحدة الصحية بالسنباط أثناء مباشرة عملي الطبي، بعاني من شكل المبنى مفيش مكان للطبيب، المبنى غير مؤهل ويساعد على انتشار العدوى، داخل صيدلية الوحدة حشرات زاحفة ناقلة للأمراض”.. بهذه الكلمات عبّرت مديرة الوحدة الصحية بقرية السنباط في حديثها لـ “الفيومية” عن سوء حال مبنى الوحدة.

على بعد 20 كيلو متر من محافظة الفيوم، تقع الوحدة الصحية بقرية السنباط إحدى قرى مركز الفيوم، ويبلغ التعداد السكاني للقرية قرابة 25 ألف نسمة، وأنشأت الوحدة الصحية بها عام 1964، في عهد رئيس الجمهورية الراحل جمال عبد الناصر.

وعلى الرغم من صدور قرار إزالة للوحدة الصحية الريفية بالسنباط، من قبل صحة الفيوم منذ فترة، إلا أنه لم يطبق ولم تجدد حتى الأن، حتى أصبحت على ما هي عليه الآن.

 عدسة ” الفيومية” تجولت في مقر الوحدة الصحية بالسنباط لرصد معاناة طاقم العمل والمواطنين في التقرير التالي:

رمضان علي عيد، موظف بالوحدة الصحية بقرية السنباط، يقول إن المبنى يحتاج للتطوير، ورغم تهالكه فإن طاقم العمل يعمل بشكل دقيق ومتواجدون يوميا رغم ظروف الوحدة.

ويضيف، “المفروض المبنى يتم إزالته ويتجدد لأنه بيعرضنا للخطر وهو لم يجدد منذ نشأته، ومبنى سكن الأطباء والتمريض متهالك وهو ما يظهر بوضوح على الأسقف بالوحدة”.

أدوية الضغط والسكر

ويلفت موظف الصحة إلى أن أدوية السكر والضغط الموجودة داخل صيدلية الوحدة كمياتها محدودة، فالوحدة محتاجة لهذه الأدوية بشكل سريع لإسعاف المرضى.

شكوى مواطنين

ويقول محمد جمال، 60 عاما، وأحد أهالي قرية السنباط، إنه منذ إنشاء الوحدة الصحية لم يحدث لها أي تغيير وتطوير.

ولفت جمال إلى أن مساحدة الوحدة تبلغ 12 قيراطا، والمباني داخلها لا تتجاوز 2 قيراط، متسائلا أين المسؤولين من تطوير الوحدة المحلية وتزويدها بالمباني واستغلال المساحات الفارغة، فالوحدة الصحية تحتاج لأجهزة حديثة.

سكن الأطباء

وتؤكد الدكتورة هند سيد محمود، مدير الوحدة الصحية بقرية السنباط، أن مبنى الوحدة غير مؤهل فالإنشاء قديم ويحتاج للترميم بشكل عاجل.

وتتابع مدير الوحدة، لا يوجد سكن للطبيب داخل الوحدة للقيام بالكشف على المرضى، وهذا سبب لوجود العدوى في الوحدة نفسها، نظرًا لعدم تأهيل المبنى بشكل سليم وعدم تنسيق الأماكن المخصصة للكشف على المرضى، كما أن تواجد الحشرات بأنواعها داخل الوحدة سببًا كافيًا وأساسيًا لنقل الأمراض.

صيدلية الوحدة

الدكتورة هند تقول إن مكان تخزين الأدوية بصيدلية الوحدة غير ملائم، نظرًا لتواجد الصيدلية في مكان نسبة الرطوبة به مرتفعة، وهذا يؤثر بشكل سلبي على العلاج والطعوم الموجود داخلها، بالإضافة إلى وجود حشرات وحيوانات زاحفة بالصيدلية.

وتردف، نحاول بأكبر قدر ممكن أن نتعاون من أجل المرضى، خاصة في الوقت الحالي أثناء مبادرة 100 مليون صحة، لأن الأهالي لا تنتظر إعادة التأهيل، ولهذا السبب بحثت عن أفضل غرفة بالوحدة لتكون مناسبة للكشف على المرضي لحين البدء في أعمال التجديد.

وأشارت الطبيبة إلى أن الوحدة الصحية تحتوي على أجهزة ضغط وسكر وميزان قياس الوزن، وتحاول جاهدة مع الإدارة الصحية لتوفير أدوات مكافحة العدوى.

وأوضحت المسؤولة عن الوحدة، أنه أثناء عمليات مرور الوحدة المحلية والإدارة الصحية ومديرية الصحة بالفيوم على وحدة السنباط تحدثت معهم بشأن تطوير جميع مباني الوحدة.

الوحدة المحلية

جمال نبوي، مدير الوحدة المحلية بدسيا التابعة لقرية السنباط، يوضح إنه تم صدور قرار إزالة من مديرية الصحة بالفيوم للوحدة الصحية بقرية السنباط، لأن المبنى قديم ومتهالك جدًا ويحتاج لتطوير، ولكن لم ينفذ قرار الإزالة حتى الأن.

ويؤكد نبوي أن صحة الفيوم هي المسؤولة عن عملية الاعتمادات المالية، ووضع خطة تطوير الوحدات الصحية بجميع قرى المحافظة.

الوسوم