شم النسيم| كيف استعدت الفيوم لاستقبال أعياد الربيع؟

شم النسيم| كيف استعدت الفيوم لاستقبال أعياد الربيع؟ تنظيف الحدائق - بواسطة الوحدة المحلية بطامية

بدأت محافظة الفيوم استعداداتها، اليوم، للاحتفال بأعياد الربيع وشم النسيم، من خلال توفير الخدمات والسلع الغذائية، وتكثيف حملات الرقابة، لضبط الأسعار وتحرير محاضر للمخالفين وتشغيل المخابز ومنافذ بيع السلع الغذائية، بكامل طاقتها، وضمان سلامة المعروض منها بالأسواق، وتشكيل غرف عمليات لتلقي البلاغات بمختلف قطاعات الخدمات.

“الفيومية” ترصد استعدادات المحافظة في التقرير التالي:

 قطاع الصحة

أعلنت الدكتورة أمال هاشم، وكيل مديرية الصحة بالفيوم، عن تشكيل لجان من مراقبي ومفتشي الأغذية بالمديرية، تعمل على مدار 24 ساعة، وتم وقف الإجازات والراحات خلال فترة الاحتفال بأعياد شم النسيم، في الأقسام الوقائية على مستوى الإدارات الصحية، وتكثيف المتابعة الميدانية بالأسواق العامة، وضمان مطابقة أماكن تصنيع وإنتاج الأسماك المملحة والمدخنة للاشتراطات الصحية، والتأكد من أن جميع العاملين بها يحملون شهادات صحية، وفحص الأسماك الطازجة والمدخنة قبل مراحل تصنيعها، للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، بالإضافة إلى فحص أدوات التصنيع.

وتضمنت الإجراءات تشديد الرقابة وضبط الفسيخ المملح المشتبه في عدم صلاحيته وسحب عينات منه، وإرسالها للمعامل، مع اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين ومراجعة البيانات المدونة على جميع الأسماك المملحة، علاوة على تشديد الرقابة على الباعة الجائلين بالأسواق العامة.

كما أعلنت وكيل مديرية الصحة بالفيوم، عن حالة الطوارئ استعدادًا للاحتفال بأعياد شم النسيم، مؤكدة على إلغاء إجازات الهيئة الطبية، ووجهت إدارة الطب الوقائي بتكثيف حملات التفتيش على الأغذية، لمنع حدوث حالات تسمم نتيجة تناول الأطعمة الموسمية.

وتم تكليف قسم مراقبة الأغذية بالإخطار اليومي، بالإجراءات التي تمت للعرض على الوزارة والمحافظة، واتخاذ الإجراءات الوقائية في حالات التسمم، مع إجراء التقصي الوبائي لمعرفة مصدر التلوث، وتنظيم حملات صباحية ومسائية للمرور على الحدائق والمتنزهات والأماكن السياحية وأماكن تجمع المواطنين، للتأكد من صلاحية الأغذية المتداولة، ورفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات العامة والمركزية وتوفير جميع الأدوية الخاصة ومستلزمات الطوارئ خاصة الأمصال اللازمة لحالات التسمم ورفع درجة الاستعداد القصوى بمرفق الإسعاف.

قطاع التموين

أعلن عبد الفتاح شرف، وكيل وزارة التموين بالفيوم في تصريحاته لـ”الفيومية”، عن تكثيف الحملات الأمنية بالتنسيق بين مباحث التموين ومديرية الأمن، لبذل أقصى الجهود للتصدي الحاسم للخروج عن القانون وتحقيق التواجد الأمني وفرض الانضباط، وضمان حصول المواطنين على احتياجاتهم بسهولة وردع المخالفين، وتكثيف حملات الرقابة بالاشتراك مع أجهزة الصحة والطب البيطري على كل الأنشطة والأسواق، لضمان توافر كل السلع الأساسية، وفي مقدمتها الأسماك الطازجة والمملحة والمستوردة، والتنبؤ الواعي والدقيق بالمؤشرات المختلفة، ورصد أوجه التغييرات والسلبيات للتصدي الفوري لها، وتنقية الأسواق من السلع الفاسدة ومكافحة جميع صور الاستغلال والغش.

كما تم تشكيل غرفة عمليات رئيسية بالمديرية، لتلقي الشكاوى والعمل على حلها، وأيضًا غرفة عمليات بكل إدارة تموينية فرعية على مستوى المحافظة، لتلقي شكاوى المواطنين.

يأتي ذلك، بالإضافة إلى شن حملات على مدار اليوم الواحد، للرقابة على مصانع تدخين الأسماك وفحص الإنتاج، وكذا أماكن عرض وبيع الأسماك المملحة والمدخنة وتزويد إدارة المجازر والتفتيش، بعدد كاف من الأطباء، ووضع أكثر من سيارة تحت تصرف الإدارة، للقيام بحملات تفتيشية في أي وقت، وإلغاء الإجازات والراحات للأطباء والعاملين، ليكونوا على أهبة الاستعداد في أي وقت، وعمل غرفة عمليات بنظام النوبتجية طيلة الـ24 ساعة لتلقي الشكاوى.

الوسوم