شكاوى من تهالك الطرق بمركز الفيوم.. ومسؤول يشرح خطة الرصف

شكاوى من تهالك الطرق بمركز الفيوم.. ومسؤول يشرح خطة الرصف الطرق بإحدى قرى مركز الفيوم ـ تصوير صفاء عزت
كتب -

يشتكي أهالي قرى وعزب مركز الفيوم من سوء الطرق والحفر، التي تعيق حركة الأهالي وتسبب معاناة مرورية، وسط مطالبات عدة لإعادة رصف الطرق المتهالكة، التي تؤثر سلبا على الأهالي وعلى السيارات المارة أيضا.

يصف مصطفى عبدالرحمن، من قرية البسيونية بمركز الفيوم، الطريق من عزبة أدوار إلى قرية البسيونية بأنه “غير آدمي” لا يصلح للسير فيه ويسبب إعاقة للحركة المرورية، يتابع أن الطريق متهالك وبه العديد من الحفر والتكسيرات، كما يواجه صعوبة كبيرة يوميًا أثناء الذهاب والإياب من وإلى القرية وعمله أو قضاء الاحتياجات اليومية.

معاناة يومية

وتقول رشا نبيل، طالبة، من قرية الشيخ فضل بمركز الفيوم، إنها تضطر للخروج يوميا للذهاب إلى الجامعة، لذا تسير من طريق الشيخ فضل والذي يوجد به العديد من المطبات والأتربة المتراكمة، معبرة “الطريق طالع نازل”، وذلك يتعب كل من يسير فيه.

أما محمد علي، سائق، يقزل إن السيارات “هلكت” بسبب سوء الطرق بمركز الفيوم، فالطرق متكسرة وبها العديد من المطبات غير المستقيمة، بالإضافة إلى الحفر والأتربة المتراكمة الموجودة على الطريق.

ويضيف علي، أن الركاب دائما يشكون من الطريق ويعاتبون السائق على ذنب ليس له يد فيه، فلو أن هناك طريق “سالك ومستقيم” فلن يواجه الراكب صعوبة خلال المرور بالطريق، مشيرا إلى أن السائق يتعب أكثر لأنه موجود على الطريق دائما ويعاني أكثر من الجميع.

ويطالب أحمد سعيد، من قرية سيلا، برصف الطريق المار بقرى العامرية ومفارق البيضا، مشيرا إلى أن الطرق الموصلة بقرية سيلا صعبة جدا وغير آدمية، كما أن سيارته تعطلت في أكثر من مرة هناك، بسبب التكسيرات الموجودة بالطريق، وأحيانا تنزلق العجلات في الحفر، مطالبا برصف الطريق حتى تنتهي معاناة الأهالي.

طلب بإدراج 26 قرية بخطة الرصف

ويقول سيد سلطان، عضو مجلس النواب عن دائرة مركز الفيوم، إنه تقدم بطلب إلى محافظ الفيوم لرصف 26 طريق بقرى وعزب مركز الفيوم، خلال لقاء محافظ الفيوم في الاجتماع الأسبوع بأعضاء مجلس النواب.

وأشار سلطان أنه تقدم بطلب لرصف الطرق لجميع الطلبات التي تقدمت إليه بالمقر الخدمي للأهالي من بعض أهالي القرى والعزب، إلا أنه تم الرد بالموافقة على رصف 12 طريقا  في القرى التي تقدم بها، ومن المقرر البدء في عمليات الرصف قبل نهاية العام الحالي أو بأكثر تقدير حتى نهاية شهر يناير لعام 2020.

خطة العام المالي الحالي

وخاطب المهندس أيمن عزت، رئيس مجلس مركز ومدينة الفيوم، رؤوساء شركات الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي والاتصالات، لمعرفة إذا كانت توجد أعمال بتلك الطرق حتى لا يتم تكسير الطريق بعد رصفه.

وقال عزت إنه تم إدراج 12 قرية وعزبة بمركز الفيوم في خطة لرصفهم حسب الاعتمادات المالية المخصصة للرصف بمركز الفيوم، فضلا عن إدراجهم بخطة الرصف للعام المالي الحالي 2019/ 2020 ، باعتماد مالي قدره 20 مليونا و800 ألف جنيه.

ومن المقرر استكمال رصف طريق عزبة سعد أبو دياب، ورصف طريق قرية تلات ابتداء من بشير إلى الصهريج، ورصف طريق الشيخ فضل ورصف طريق مناشي الخطيب طبهار، ورصف طريق منشأة سكران، ورصف طريق عزبة جهمي حمد، ورصف طريق بداية من كوبري منشأة فتيح حتى السنباط.

واختتم عزت أن الخطة شملت رصف طريق عزبة شكري حداد، واستكمال طريق مهدي بك، واستكمال طريق الصالحية، واستكمال رصف طريق عزبة محمد أبو عبدالحميد، ورصف طريق عزبة أدوار بالبسيونية.

صورة من أعمال الرصف-بواسطة المجلس
صورة من أعمال الرصف- بواسطة المجلس

 

الوسوم