خلال أسبوع| تحريك الدولار أمام الجنيه.. وخبير يكشف الأسباب

خلال أسبوع| تحريك الدولار أمام الجنيه.. وخبير يكشف الأسباب دولار_ بواسطة ويكيبيديا

شهد سعر الدولار على مدار أسبوع بدءًا من الأحد الماضي، وحتى مساء الخميس الماضي، عدم استقرار في كافة التعاملات الصباحية والمسائية.

استقرار العملة:

وقال مصرفي بالبنك الأهلي بالفيوم، لـ” الفيومية”، إن سعر الدولار شهد استقراراً  في التعاملات الصباحية بالبنوك، إذ سجل في بنك الإسكندرية 17 جنيهًا و67 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و77 قرشًا للبيع، في حين سجل الدولار في بنك القاهرة 17 جنيهًا 73 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و81 قرشًا للبيع، فيما سجل في بنك فيصل الإسلامي 17 جنيهاً و71قرشاً للشراء، و17 جنيها و81 قرشاً للبيع.

ولكنه ارتفع في منتصف الأسبوع  بقيمة 5 قروش بعد استقراره في التعاملات الصباحية بالبنوك أمام الجنيه المصري، إذ سجل في بنك الإسكندرية 17 جنيهًا و71 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و80قرشًا للبيع، في حين سجل الدولار في بنك القاهرة 17 جنيهًا 80 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و84 قرشًا للبيع، فيما سجل في بنك فيصل الإسلامي 17 جنيهاً و71قرشاً للشراء، و17 جنيها و83 قرشاً للبيع.

تحريك الدولار:

وبحسب مصرفي ببنك الإسكندرية لـ”الفيومية”، ظل الدولار مستقرًا منذ الثلاثاء حتى مساء الأربعاء، وشهدت البنوك في التعاملات المسائية تحركا طفيفا، ارتفع بقيمة قرشين، ليسجل في بنك الإسكندرية 17 جنيهًا و62 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و72 قرشًا للبيع، في حين سجل الدولار في بنك القاهرة 17 جنيهًا 60 قرشًا للشراء، و17 جنيهًا و70 قرشًا للبيع، فيما سجل في بنك فيصل الإسلامي 17 جنيهاً و61قرشاً للشراء، و17 جنيها و71 قرشاً للبيع.

وأكد المصرفي، إن حالة الدولار تشهد تحركًا منذ بداية عام 2018 بالارتفاع في كل يوم عن سابقه، متوقعًا أن يظل هكذا نتيجة استقرار السوق المحلية وتذبذب الجنيه في الحفاظ على تعاملاته الصباحية والمسائية.

أسباب التراجع:

فيما قال علي عبد التواب – خبير اقتصادي بالفيوم، إن الجنيه أصبح بعافية أمام الدولار في التعاملات بالبنوك، مشيرًا إلى أن أسباب تحريك الدولار هي ضعف التعاملات الخارجية بالعملة الصعبة ما يشجع الجنيه على استعادة عافيته أمام الدولار، وتوافر حجم الدولار، ونجاح البنوك خلال الفترة الماضية في تغطية طلبات المستوردين من الحصول على الدولارات اللازمة لإتمام سير العمليات الاستيرادية، وهو الأمر الذي ساهم في القضاء نهائيًا على ما يسمى بقوائم الانتظار بالبنوك.

الوسوم