حقيقة الحصول على معاش للمطلقات بقيمة 1500 جنيها.. الأزهر يحذر

حقيقة الحصول على معاش للمطلقات بقيمة 1500 جنيها.. الأزهر يحذر
كتب -

تداول العديد من الأشخاص عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي حديث حول وجود معاش للمطلقات، والذي قيل أن من قرره فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر و قدره ١٥٠٠ جنيه، وإدعاء صرف إحداهن له، كما قاموا بالإعلان عن قائمة مستندات مطلوبة للراغبات في صرف المعاش، وأن هناك نماذج معدة لذلك متاحة بالمعاهد الأزهرية.

خبر صدقناه وفرحنا به

تقول عفاف عبدالرحمن ـ مطلقة، أنا سمعت بمعاش المطلقات، وأن هناك من قام بصرفه، وأنها فرحت كثيرا بهذا الخبر، لأن هناك العديد من المطلقات اللواتي تعانين من مشاكل مادية بعد إنهاء زواجهن، وأن هذا الخبر أثلج صدورهن .

وتتابع أن هناك العديد ممن صدق هذا الحديث وإعتبره صحيحا، مشيرة أنه انتشر بين العديد من النساء، وتكلم العديد عن أنه صحيح، ويمكن لأي مطلقة صرف هذا المعاش، بعد إستيفاء عدة مستندات .

معاش لمساعدة المطلقات

وتقول ملك نادر، أن الحديث عن معاش المطلقات انتشر بسرعة، وأشيع بين العديد من الناس، وخاصة النساء، وأنها بحسب ما سمعت أنه صحيح وأن هناك مصادر مسؤولة قامت بعرض هذا المعاش، حتى تساعد النساء المطلقات اللواتي يواجهن صعوبة في العيش بعد انتهاء زواجهن، وعدم وجود من يعولهن، وحتى تستطيع النساء أن تجابه صعوبة الحياة .

الأزهر الشريف يرد

وأكد الأزهر الشريف -في بيان له- بأن هذا الكلام لا أصل له وهو كذب محض، وتلاعب بمشاعر الناس وإستغلال لمعاناة فئة أحوج ما تكون لمد يد العون لها وتخفيف آلامها .

وأشار البيان أن دور الأزهر يقتصر على مساعدة الفقراء والمساكين من خلال بيت الزكاة والصدقات المصري، أو الحسابات الخاصة بمشيخة الأزهر، وأن صرف المعاشات بكل أنواعها لا يدخل في اختصاصات الأزهر، ولذا فإن الأزهر الشريف يحتفظ بحقه في إتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة هؤلاء الكاذبين الذين اعتادوا افتعال أمور من شأنها إرباك الناس كلما تواردت الأنباء عن نجاح زيارة للإمام الأكبر للخارج.

تحذير .. وقانون العقوبات

وأوضح البيان أن الأزهر يذكر هؤلاء بنص المادة رقم مادة 188 من قانون العقوبات وهي: يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز سنة وبغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه ولا تزيد على عشرين ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من نشر بسوء قصد أخبارًا أو بيانات أو إشاعات كاذبة أو أوراقًا مصطنعة أو مزورة أو منسوبة كذبا إلى الغير، إذا كان من شأن ذلك تكدير السلم العام أو إثارة الفزع بين الناس أو إلحاق الضرر بالمصلحة العامة.

اقرأ أيضًا

أهالي عزبة الكوم الأحمر: نحمل المياه على رؤوسنا من القرى المجاورة.. ورئيس الشركة يرد

الوسوم