تموين الفيوم: انتهاء موسم توريد القمح للصوامع في منتصف يوليو

تموين الفيوم: انتهاء موسم توريد القمح للصوامع في منتصف يوليو

منذ قرابة الشهر والنصف انطلق موسم توريد القمح بمحافظة الفيوم، وسط حالة من انتعاش الصوامح ومخازن التوريد، اضافة إلى زيادة معدل التوريد هذا العام عن المعدل الطبيعي، “الفيومية”، ترصد حركة التوريد خلال الموسم.

يقول عبد الفتاح شرف، وكيل وزارة التموين، بمحافظة الفيوم، لـ”الفيومية”، إن مواقع استلام القمح التابعة لوزارة التموين بالمحافظة، تسلمت قرابة 180 ألف طن، من محصول القمح من الفلاحين، منذ بدء موسم القمح، وحتى اليوم، موضحاً أن مواقع الاستلام، تسلمت أمس، 50 ألف طن من محصول القمح، مشيرًا إلى أن الكمية المستهدف توريدها الموسم الحالي 180 ألف طن.

موسم القمح

ويشير شرف، إلى أنه تم وضع خطة لمراقبة ومتابعة موسم القمح لعام 2018، حيث تتسم الخطة لأول مرة باستخدام النظام العنقودي، وهو نظام يستهدف متابعة القمح منذ بداية الزهرة، وحتى الانتهاء من الحصاد بكافة مراحله، وتسجيل البيانات إلكترونيًا أولًا بأول، للتمكن من نجاح المحافظة في استخراج أجولة القمح بالإنتاج والجودة، دون تعرض المحصول للتلف.

وأكد شرف، على إن مديرية التموين تعاقدت مع وزارة الزراعة، للحفاظ على المحصول، واستهدفت خطة المتابعة تواجد مفتش في كل موقع به شون ومواقع لتخزين القمح، بالإضافة لتشكيل لجنة متابعة دورية للمرور على الشون التي سيتم تخزين القمح بها، وسيتم تكليف فراز واحد في كل شونة ومهمته فرز المحصول، ولم يتم تبديل الفراز للحفاظ على الجودة التي يتم اختيار القمح بها، لضمان تخزين القمح داخل الشون بشكل جيد، ودون تلفيات للمحصول، وسيتم تعيين الفراز بتكليف من الهيئة العامة للصادرات.

تجهيز الصوامع والشون

ويختتم حديثه لـ”الفيومية”، قائلاً: يتم توريد القمح حتى منتصف شهر يوليو المقبل”، مؤكداً على إن اللجنة المسؤولة عن المحصول وأدوات التخزين ودمغ ومعايرة الموازين لكافة الشون التابعة للبنك الزراعي المصري بالفيوم، تواصل استقبال المحصول، وتم توزيع الفوارغ الجديدة على كافة مواقع التخزين، مشيرًا إلى أن موسم القمح مر العام الماضي بنجاح، حيث شهدت نتائج تسليمه، ارتفاعًا عن المحدد بـ65 طن.

الوسوم