تعرف على الإسعافات الأولية للتسمم باستخدام القهوة أو الشاي

تعرف على الإسعافات الأولية للتسمم باستخدام القهوة أو الشاي

التسمم ينتج عن دخول  مادة ملوثة إلى الجسم، ما يحدث ضـررًا  إما مؤثت أو دائـم، ويمكن أن يكون التسمم نتيجة لتناول الأدوية أو المواد الكيميائية كالمنظفات أو تداخلات دوائية أو طعام فاسد أو ملوث أو عن طريق الاستنشاق.

والإسعافات الأولية تعني عملية الرعاية الفورية، لوقف تدهور حالة المصاب لحين وصول الإسعاف أو المساعدة الطبية المتخصصة.

محمد نجم الدين ميلاد، طبيب صيدلاني، يعرف التسمم بأنه عبارة عن تناول أي مادة صلبة أو سائلة أو غازية، تحتوي على مادة سامة تضر الجسم، وقد تؤدي إلى الوفاة، مثل تناول جرعة مفرطة من أدوية على شكل حبوب كالإسبرين أو المهدئات، أوالسموم المعبأة، واستنشاق وابتلاع المواد السامة، وتعاطي المخدرات والكحولات، وأيضًا تناول الأطعمة الفاسدة.

يتابع ميلاد أن أعراض التسمم تختلف باختلاف السم، ومن أهم الأعراض الشعور بالاختناق والغثيان، وارتفاع درجة حرارة الجسم، والدوار، و زيادة إفراز العرق والشعور بالمغص.

وأهم الإسعافات الأولية لحالات التسمم الحاد، قبل التوجة إلى المستشفى، يجب إعطاء المريض  كوبًا من القهوة الثقيلة أوكوبًا من الشاي “الثقيل”،  لأنهما يحتويان على مادة الكافيين، التي تعمل على  ترسيب امتصاص السميات.

وبعدها مباشرة  يجب التوجة سريعًا الى المستشفى، ويفضل الاتصال بأقرب مركز للسموم قبل اتخاذ أي إجراء نحو الشخص المصاب.

وإذا كان السم غير معروف فمن الضروري الاحتفظ بالقيئ في وعاء نظيف، لمعرفة نوعية السم وتحديد العلاج، وقد يكون العلاج بإعطاء المصاب كوبا من الماء وكوبا من صفار البيض السائل أو بعضًا من النشا، مع أهمية الحد من مفعول المادة السمية، ويتم حقن المصاب بالأتروبين لمنع امتصاص المعدة  للمواد السمية.

وعند حدوث القيء لابد أن تكون الرأس في مستوى منخفض عن باقي الجسم، لمنع دخول القيء في المسالك الهوائية.

الوسوم