السيسي يفتتح أكبر مجمع للإنتاج الحيواني بالفيوم.. وهذه أبرز التصريحات

السيسي يفتتح أكبر مجمع للإنتاج الحيواني بالفيوم.. وهذه أبرز التصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي يفتتح أكبر مجمع للإنتاج الحيواني بالفيوم- الصورة التقطت بواسطة القناة الأولي:

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، مجمع الإنتاج الحيواني المتكامل، بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم، بحضور الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وعددًا من الوزراء، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم والدكتور أحمد جابر شديد رئيس الجامعة، وعددًا من أعضاء مجلس النواب بالمحافظة.

مجمع الإنتاج الحيواني

مجمع الإنتاج الحيواني المتكامل بيوسف الصديق، بطاقة تصل إلى 3 مزارع نموذجية بطاقة استيعابية 18 ألف رأس ماشية بالدورة الواحدة، بالإضافة إلى مجزر آلي متكامل ومصنع لإنتاج المنتجات الخاصة باللحوم ومزرعة بحثية لاستنباط السلالات وتحسينها بالإضافة إلى المركز العلمي البيطري للبحوث والتدريب الذي يجمع مابين العلم والتطبيق والتدريب المستمر لكافة العاملين.

يضم مجمع الإنتاج الحيواني مصنعًا لإعادة تدوير المخلفات الحيوانية، ومعملًا لمراقبة سلامة الجودة، كما يضم المجمع المتكامل 6قطاعات، ويضم أيضًا مصنعًا للأعلاف المركزة بسمة إنتاجية 20طنًا في الساعة.

واستمع الرئيس لشرح تفصيلي حول المجمع المتكامل الذي يصل طاقته إلى حوالي 20 ألف رأس على مسطح أرض يفوق 450 فدانًا، كما يشتمل على منطقة للمزارع تضم ثلاثة مزارع فرعية تشتمل كل واحدة منها على 36 حظيرة تسمين ومنطقة إدارية للعاملين ومخازن للأعلاف وعيادة بيطرية بالإضافة إلى خزان مياه بطاقة تصل إلى 1500متر مكعب.

المجزر الآلي بيوسف الصديق من الداخل – التقطت بواسطة – القناة الأولي:

وقام الرئيس بجولة تفقدية لمشروعات الإنتاج الحيواني المتكامل بالفيوم، برفقة عدد من المسؤؤلين.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن هدفنا هو الحفاظ على المسار الدستوري ومدنية الدولة، وديموقراطيتها ومنع سقوطها، وأن مشكلتنا علي مدار السنوات الماضية هي ثقافة الإدارة والاستمرارية في متابعة المشروعات.

السيسي: الهدف من المشروعات إيجاد فرص عمل

وأكد السيسي، أن الهدف من التوزيع الجغرافي للمشروعات هو إيجاد فرص عمل في تلك المناطق، وإن مشروعات الخدمة الوطنية هدفها التوازن وليس الاستحواذ.

السيسي يستمع لشرح تفصيلي عن مجمع الإنتاج الحيواني – التقطت بواسطة القناة الأولى

كما أكد السيسي، أن المشروعات الجاري تنفيذها متاحة لمشاركة القطاع الخاص، خاصة وأنها مشروعات ناجحة، معبرًا “نحن مستعدون والجهاز دائمًا مستعد لو القطاع الخاص عاوز يشارك فيها  يتفضل”.

وفي كلمة اللواء طبيب بيطري فايز محمد أباظة رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للإنتاج الحيواني، قال إن باكورة افتتاح الإنتاج الحيواني إحدى المشروعات التنموية لتحقيق أهداف التنمية المتوازنة مع الزيادة السكانية، ومنذ التوجيهات بالبدء في هذا المشروع للمساهمة مع أجهزة الدولة في سد الفجوة الغذائية والسيطرة على الأسعار لأهم السلع الإستراتيجية اللحوم والألبان ومنتجاتها ونظرًا لأن الثروة الحيوانية تلعب دورًا هامًا في دعم الاقتصاد القومي.

مجمعات نموذجية 

وأضاف أباظة، أن شركة الإنتاج الحيواني قامت بعد الإطلاع على أحدث ما توصل إليه العلم في هذا المجال بإعداد المخطط العام للمشروع، ليشمل مجمعات نموذجية لإنتاج اللحوم والألبان، ومجازر آلية حديثة ومصانع للحوم والمعلبات، ومصانع الألبان ومنتجاتها، و25 ألف فدان لزراعتها بالمحاصيل العلفية لصالح المشروع بإجمالي 22 موقعًا في 9 محافظات، بالإضافة إلى كافة مشتملات المزراع النموذجية من بنية تحتية وإدارية، وذلك بالتنسيق مع الجامعات المصرية ووزارة الزراعة والمنظمات العالمية ذات الصلة، والمنظمة العالمية لصحة الحيوان ومنظمة الأغذية والزراعة “الفاو”.

اللواء طبيب بيطري فايز محمد أباظة رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للإنتاج الحيواني – التقطت بواسطة القناة الأولى

وتابع أباظة، أن عند تنفيذ هذا المشروع  تقدر كافة الاعتبارات والمعايير العلمية كالبعد الوقائي والبيئي ومحاور الطرق ومصادر المياه والكهرباء، والموقف الوبائي في كل منطقة عند الاختيار.

وأشار إلى أن الأهداف التي بني عليها المشروع، المساهمة في سد الفجوة الغذائية والسيطرة على الأسعار، وإدخال سلالات جديدة مُحسنة وراثيًا للسوق المحلي بمايعود بالنفع على المواطن المصري، والإستغناء تدريجًيا عن الإستيراد لزيادة الإعتماد على سلالات المُحسنة وراثيًا و المنتجة محليًا.

وأكد أباظة أنه سعيًا لتحقيق الإكتفاء الذاتي من الأعلاف تم التخطيط لزراعة المحاصيل العلفية اللازمة للمشروع، وتم إنشاء عدة منافذ حضارية ثابتة، وأخرى متحركة، لطرح كافة منتجات الشركة للمواطن المصري.

كما أكد أباظة أن المشروع يمثل منظومة متكاملة تم خلالها مراعاة كافة المعايير الفنية والعلمية وعوامل الأمان الحيوي، والإستغلال الأمثل للمواقع المتاحة وتعظيم العائد لتحقيق القيمة المضافة.

مجمع الإنتاج الحيواني

وأشار إلى أنه بناءً على التوجيهات بالبدء في هذا المشروع القومي وبالدعم الكامل من القيادة العامة للقوات المسلحة، نشهد اليوم افتتاح باكورة مشروعات تنمية الثروة الحيوانية، وعن الفيوم تشتمل على: مجمع للإنتاج الحيواني متكامل بمركز يوسف الصديق بالفيوم، والذي يتكون من 3 مزارع نموذجية للإنتاج الحيواني، بإجمالي طاقة إستيعابية 18ألف رأس في الدورة، ومجزر آلي متكامل بطاقة 320 رأسًا في الوردية ملحق به مصنع لإنتاج كافة منتجات اللحوم،ومصنع الكورن البيف المُعلب بطاقة 12 ألف عبوة يوميًا.

وأيضًا المزرعة البحثية الزراعية على مساحة 15 فدانًا، وتهدف إلى إجراء الأبحاث اللازمة لتحسين السلالات العلفية المحلية لزيادة انتاجها، وكذلك إجراء الأبحاث على البذور الواردة من الخارج لإنتاج سلالات علفية ملائمة للبيئة المصرية، وأيضًا المزرعة النباتية على مساحة 200 فدان، وتهدف إلى زراعة بعض المحاصيل العلفية الخاصة بالمشروع والتي تستخدم في صناعة الأعلاف.

المركز العلمي البيطري

وتابع أباظة، يضم المجمع أيضًا المركز العلمي البيطري للأبحاث والتغليف، وهو حلقة الوصل بين العلم والتطبيق ويشتمل على معامل أبحاث لكافة التخصصات مزودة بأحدث الأجهزة البحثية ومكتبة علمية وقاعات للمحاضرات والمؤتمرات، ويهدف إلى التشخيص الدقيق والسريع لكافة الأمراض الوافدة أوالمستوطنة، ووضع العلاجات المناسبة لها، التحسين الوراثي لإنتاج سلالات محلية محسنة وراثيًا لزيادة الإنتاج وخفض الاستيراد التدريب المستمر للقوة البشرية في كافة التخصصات العاملة بالمشروع من مدنيين وعسكريين لمواكبة مستجدات العمل.

المركز يمثل إحدي المنارات العلمية التي تساهم في دعم وتنمية المنظومة البحث العلمي في مصر، وتذليل الصعوبات التي تواجه المجمتع في مجالي الطب البيطري والزراعة.

محمد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي – التقطت بواسطة – القناة الأولى:

رؤية الزراعة

وتحدث محمد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، عن رؤية وزارة الزراعة لتنمية الثروة الحيوانية، التنسيق الكامل بين وزارة الزراعة وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية في استيراد الرؤوس الحية ذات السلالات المُحسنة وتنفيذ إجراءات المتابعة والتحصينات لها،  وتطوير مراكز التلقيح الصناعي للحفاظ على السلالات المُحسنة وراثيًا.

وفي مداخلة هاتفية للقناة الأولى مع الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين، قال إن الشعب المصري اليوم بنى ثمار أحد المشروعات القومية الزراعية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي في ولايته الأولي، وجارً استكمالها في الولاية الثانية، وأشار إلى أن افتتاح اليوم ضم عدة رسائل هامة، منها أن الفيوم تستحوذ على المرحلة الأولي من المشروع وتحديدًا في يوسف الصديق، وأهم مايميز هذا المشروع هو مشاركة القطاع الخاص مع الحكومة ومع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية في إدارة المشروعات.

وتابع نقيب الزراعيين، إن أهم ما يميز هذة المشروعات القومية التي أطلقها الرئيس إنها موزعة توزيع جغرافي على جميع المحافظات في مصر، وعن مجمع الفيوم الهائل الذي يحتوي على مزارع لإنتاج الأعلاف ومزارع بحثية ومصانع للألبان،  فهو مشروع متكامل للتنمية المستدامة، والمشروعات الزراعية التي يطلقها الرئيس تستهدف أيضًا زراعات حديثة في الزراعة.

مشروع المليون رأس ماشية

ويأتي هذا المشروع ضمن مشروع المليون رأس ماشية الذي أطلقه رئيس الجمهورية، وافتتاح اليوم يمثل المرحلة الأولى التي تستهدف 200 ألف رأس ماشية في أكثر من محافظة، ضمنها البحيرة والإسماعلية والسويس والفيوم.

كما شهد الرئيس اليوم عبر الفيديو كونفرانس افتتاح 4 مجمعات بمنطقة النوبرية بمحافظة البحيرة، بطاقة استيعابية تصل إلى 40ألف رأس في الدورة الواحدة.

مجمع الإنتاج الحيواني بالفيوم – التقطت بواسطة القناة الأولى:
الوسوم