الحواتم.. أشهر ميادين الفيوم كان ممرًا لمياه بحر يوسف

الحواتم.. أشهر ميادين الفيوم كان ممرًا لمياه بحر يوسف ميدان الحواتم

“حارة غنية، وبيت رجبية، والباجور، ودرب الوسطاني، والدرب الضيق” أول مايطرق على أذنيك بمجرد نزولك ميدان الحواتم.

“الفيومية” يتحدث عن ميدان الحواتم، أحد أهم ميادين المحافظة، والذي يزخر بتاريخ طويل وكبير، وذلك بحسب محمد العمدة، صاحب الثمانين عامًا، الذي يقطن بأحد شوارع الميدان:

ميدان الحواتم

يقول محمد العمدة، إن ميدان الحواتم من أشهر الميادين الموجودة في محافظة الفيوم، فهو بمثابة مرسي للسيارات التي تربط بين المناطق المختلفة، وأيضا بين مختلف المواقف، يتفرع منه شوارع رئيسية كشارع مصطفى باشا، والشارع الجديد، مبينًا أنه كان كبيرا من حيث المساحة حيث شمل العديد من المجالات المختلفة، التي كان يندر وجودها قديما في ميادين أخري

 

شارع الدرب الوسطاني المتفرع من ميدان الحواتم
شارع الدرب الوسطاني المتفرع من ميدان الحواتم

شونة غلال

وعن تاريخ ميدان الحواتم،  يقول العمدة، أنه  ضم قديما “شونة” للغلال التي كانت تسمي بشونية بنك مصر، نظرا لكبر مساحتها واحتوائها علي عدد كبير من العمالة، وتصدرها على مستوى الفيوم في أعمال الغلال، ولكنها لم تستمر حتي الآن فقد أزيلت وأنشأ مكانها شركة الأتوبيس للنقل والسياحة.

سكة القطار الحديدية

وبجوار “شونة االغلال”،  كان يوجد سكة القطار الحديدية، حيث اتخذت شوارع الميدان مسارا لها لتتجه إلى الغرق وتطون وقصر الباسل وقلمشاه واللاهون وغيرها من البلاد.

ميدان الحواتم.. البحر:

وفي وسط الميدان مر البحر الذي امتد لبحر يوسف “البحاري”، ليصنع ممرا ممتلئ بالماء، ولكنه ردم في نهاية الأربعينات، وأقيمت محله الآن محلات تجارية متعددة وشوارع مختلفة.

 

الشارع الرئيسي من ميدان الحواتم التي كان يمتد فيه البحر قديما قبل ردمه في اواخر الأربعينات
الشارع الرئيسي التي كان يمتد فيه البحر قديما قبل ردمه في اواخر الأربعينات

السوق

ومن ناحية أخرى زين النخل الميدان، فعندما ينظر له المارة قديما يختلط عليه أمره، فهل يقف وسط أرض زراعية، أم وسط مدينة صناعية بها معظم المتطلبات، أم سوقا متكاملا يأتي إليه البائعون من كل مكان، ويقصده المشترون جميعا.

 

مكان السوق المتكامل قديما وزراعات النخيل، قبل تحوله الي بداية طريق شارع مصطفي كامل الرئيسي من ميدان الحواتم
مكان السوق المتكامل قديما وزراعات النخيل، قبل تحوله الي بداية طريق شارع مصطفي كامل الرئيسي

دار المناسبات

ولم يحكم الميدان على كل معالمه القديمة أن تبقى للذكرى فقط، إلا أنه احتفظ بمحلج القطن ودار المناسبات، والتي يعتبر من أكبر معالمه.

دار المناسبات التي احتفظ به ميدان الحواتم حتي الآن
دار المناسبات التي احتفظ به ميدان الحواتم حتي الآن
الوسوم