التهاب الحنجرة أسبابه وأعراضه وطرق العلاج والوقاية

التهاب الحنجرة أسبابه وأعراضه وطرق العلاج والوقاية ارشيفيه

التهاب الحنجرة هو تورم الحنجرة وانتفاخها نتيجة عدوى فيروسية في معظم الأحيان، ويصاحبه بحة أو فقدان في الصوت، وينقسم إلى قسمين، إما أن يكون حادًا لبضعة أيام، أو مزمنًا يتجاوز بضعة أسابيع.
الدكتور محمد علي النعاس، أخصائي الأنف والأذن والحنجرة يتحدث لـ “ولاد البلد” عن أسبابه وأعراضه وطرق العلاج والوقاية فيقول:
من الأسباب المعروفة التي تؤدي للإصابة بالتهاب الحنجرة: العدوى الفيروسية وهي المسبب الأساسي لالتهاب الحنجرة، ومن الأسباب الأخرى: الالتهاب البكتيري، والتعرض للمهيجات التي تزيد من أعراض الحساسية كالمواد الكيميائية والتدخين، وداء الجزر المعدي المريئي، وأمراض الجهاز التنفسي، والاستعمال المفرط للصوت.
وتظهر علامات وأعراض الإصابة بالتهاب الجنجرة على النحو التالي: يعاني المريض من بحة في الصوت تصل إلى فقدانه في بعض الحالات، وهناك أعراض أخرى مثل: ارتفاع درجة الحرارة، وصعوبة البلع، وتناول الطعام وصعوبة التنفس في بعض الأحيان، والشعور بألم الحلق.
ويفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع التهاب الحنجرة: الإكثار من شرب السوائل، وتكرار الغرغرة بالماء، وتجنب بذل أي مجهود صوتي يزيد الوضع سوءً.
ويعتمد علاج التهاب الحنجرة على التخفيف من حدة الأمراض المسببة له مثل حرقة المعدة أو التهاب الأوتار الصوتية، وإذا كان المسبب لالتهاب الحنجرة فيروسي فسوف يتعافى المريض دون حاجة للعلاج خلال أسبوع تقريبًا، ويلزم المريض الراحة والإكثار من السوائل.. أما إذا كان المسبب لالتهاب الحنجرة بكتيري فيتم العلاج بوصف المضادات الحيوية.
وللوقاية من التهاب الحنجرة يجب اتباع التعليمات التالية: تجنب التدخين بكافة أشكاله، وعدم تناول الكحول، والإكثار من شرب السوائل، والابتعاد عن المصابين بالعدوى التنفسي .
ومن المضاعفات التي يمكن حدوثها نتيجة الإصابة بالتهاب الحنجرة: إصابة أماكن أخرى من الجهاز التنفسي.
ويضيف الدكتور محمد النعاس أنه عند إصابة الشخص بورم في الحنجرة يتم إجراء عملية جراحية لاستئصالها، أو استخدام العلاج الكيماوي والتخلص من الورم.
ويوضح النعاس أن استخدام الأعشاب في علاج التهاب الحنجرة هو مسكنات مؤقتة لا فائدة منها، مضيفًا أن البعض يستخدم الأعشاب مثل النعناع والينسون في حالة الإصابة باحتقان في الحنجرة، لكنه يجب تناول أدوية قوية مضادة للاحتقان مثل الكورتيزون لفترة مؤقتة حتى يتم الشفاء وعدم تناول الأعشاب.

الوسوم