احذري| حبوب منع الحمل قد تصيبك بالسرطان

احذري| حبوب منع الحمل قد تصيبك بالسرطان  منع الحمل:

 منع الحمل:

تلجأ غالبية النساء لاستحدام حبوب منع الحمل، كوسيلة للحد من الإنجاب بشكل مؤقت أو نهائي، والبعض يستخدم هذه الوسيلة تحت إرشادات الطبيب، والبعض الآخر من تلقاء نفسه، وهنا تكمن المشكلة، فهن الذين يتعاطين الحبوب بدون أمر طبيب، من المحتمل أنهن لهن تاريخ وراثي لمرض سرطان الثدي، ويجهلن بعواقبه.

لذا، تحدث “الفيومية”، مع عباس أحمد – طبيب أمراض نساء، حول علاقة حبوب منع الحمل بمرض سرطان الثدي.

حبوب منع الحمل

يقول عباس أحمد، “حبوب منع الحمل من أكثر وسائل تنظيم الحمل شيوعا، بدأ استخدامها في الستينات، وهي تنقسم إلى نوعين: حبوب منع الحمل المركبة وتحتوي علي هرموني الإستروجين والبروجيستيرون، وحبوب منع الحمل أحادية الهرمون وتحتوي على هرمون البروجيستيرون فقط”.

سرطان الثدي

ويضيف أحمد سرطان الثدي:”هو نوع من أنواع السرطان يظهر في أنسجة الثدي، من علاماته تغير في شكل الثدي، وظهور كتلة في الثدي ، ويُعرّف سرطان الثدي بأنه نمو غير طبيعي للخلايا المبطنة لقنوات الحليب أولفصوص الثدي”.

علاقة حبوب منع الحمل بخطر الإصابة بمرض السرطان

وقال الطيب، أن حبوب منع الحمل، ” تعد الوسيلة الأكثر انتشاراً في العالم، المستخدمة في مجال تنظيم النسل، و إن نسبة نجاح هذه الحبوب تصل إلى 99 في المئة في حال اتباع الإرشادات الصحيحة، وتوجد علاقة بين حبوب منع الحمل و مرض السرطان، وخاصة للنساء الذي يحملن تاريخ وراثي في عائلتهن، موضحا أن حبوب مع الحمل قد تشكل خطرا علي زيادة نسبة الإصابة بسرطان الثدي، فإذا كانت المرأة تحمل هذا التاريخ الوراثي فيفضل عدم تناولها لهذه الحبوب، لأنها تكون أكثر عرضة للإصابة”.

الوسوم