“أطباء الفيوم” تستنكر مقتل أحد أعضائها على يد قوات الشرطة

“أطباء الفيوم” تستنكر مقتل أحد أعضائها على يد قوات الشرطة

استنكرت نقابة الأطباء بالفيوم، في بيان صدر عنها اليوم الأحد، مقتل الطبيب البشري محمد محمود أحمد عوض، على يد رجال الشرطة أثناء القبض عليه، بقرية منشأة عبدالله التابعة لمركز الفيوم، أمس السبت.

 وقال البيان: إن مقتل المجني عليه جاء نتيجة استعمال القوة المفرطة من جانب الشرطة، والتي تؤدي إلى القتل وسفك الدماء، و كان يمكن إيقافه بطرق أخرى لا تؤدي إلى القتل.

وطالب البيان الجهات المعنية بموفاة النقابة بملابسات الحادث، والإجراءات الخاصة بسير التحقيقات للاطمئنان على سلامة عملية التحقيق وتقديم المسؤولين عن الحادث للمحاكمة، كما قررت النقابة توكيل أحد المحامين لمتابعة التحقيقات.

وقال محسن جمعة، الأمين العام لنقابة أطباء الفيوم، في تصريح خاص لـ “ولاد البلد”: إنه بصرف النظر عن انتماء الطبيب المجني عليه، فأننا نشعر بالحزن الشديد لمقتله على يد رجال الشرطة نتيجة لسوء استخدام القوة، سواءًا كان المجني عليه مدانًا كما تقول الشرطة أم لا.

وأضاف جمعة أن النقابة بالفيوم أرسلت خطابات احتجاج وشكاوى لكل من محافظ الفيوم، والمحامي العام لنيابات الفيوم، كما راسلت نقابة أطباء الفيوم، النقابة العامة متمثلة في الدكتور حسن خيري، النقيب العام، والدكتورة منى مينا، أمين النقابة العامة، واللذين كلفا المستشار القانوني للنقابة بمخاطبة النائب العام ومتابعة سير التحقيقات.