نقيب المعلمين بالفيوم ينفى ما ورد باتهامات لجنة تيسير الأعمال

نقيب المعلمين بالفيوم ينفى ما ورد باتهامات لجنة تيسير الأعمال
كتب -

الفيوم – رانيا جودة

نفى محمد حتيتة نقيب المعلمين بالمجلس المجمد الاتهامات، الموجهه وقال إنها لا تتعدى افتراءات، ولا توجد أرض من حيث المبدأ تم شراؤها أو بيعها من أي شخص، مشيرًا إلى أن النقابة شرعت في بناء برج مكان محطة تقوية إرسال المحمول بالنقابة بعدد طوابق يصل إلى 10 ملايين جنيه، وكان من المتوقع أن يدر عائدًا يصل إلى 2 مليون جنيه بشكل شهري، وأضاف أن النقابة راعت في عملها الضمير وخدمة المعلمين، مشيرًا إلى أن النقابة طبعت حوالي 1500 نسخة من الدستور؛ لتوزيعها على المدرسين بالنقابة؛ للاطلاع فقط دون توجيه أو ضغط للتصويت بـ “نعم” أو “لا”، وأن سعر النسخة لم يتعدَّ 280 قرشًا، ولا يوجد مبلغ بهذا الحجم.

وأكد أن الدليل على صحة ما يقوله موجود بالحسابات، وأن “مباحث الأموال العامة طلبت المستندات عن شهور يونيه ويوليو وأغسطس العام الماضي، وقدمنا لها كافة المستندات، رغم أن النقابة لا تتعامل سوى مع الجهاز المركزي للمحاسبات والنقابة العامة للمعلمين