نقص التمويل يؤثر سلبا على التوعية بتنظيم الأسرة بالفيوم

نقص التمويل يؤثر سلبا على التوعية بتنظيم الأسرة بالفيوم
كتب -

الفيوم – هدير العشيرى:

عقد الدكتور حازم عطية الله، محافظ الفيوم، اجتماعاً مع أعضاء المجلس الإقليمى للسكان بالفيوم لعرض إنجازات المحافظة في مجال السكان وتنظيم الأسرة خلال عام 2013، والخطط المستقبلية للمجلس، بحضور اللواء سعد العجمي، سكرتير عام المحافظة، واللواء محمد حمودة، السكرتير العام المساعد، ووكلاء: وزارات الصحة والتعليم والأوقاف والشباب والرياضة والتضامن الإجتماعي ومدير فرع الصندوق الإجتماعي بالفيوم.

واستعرضت إيناس جبيلى، مدير فرع المجلس القومي للسكان بالفيوم، المؤشرات الخاصة للسكان، وخدمات تنظيم الأسرة بالمحافظة خلال عام2013، فأوضحت أن عدد السكان بلغ 3 مليون و21 ألف، ووصلت نسبة عدد المواليد إلى السكان 35.9 فى الألف، ومعدل الوفيات إلى 4.7 فى الألف، لتصبح الزيادة في معدل السكان 31.2 لكل ألف، في حين بلغ عدد وحدات تنظيم الأسرة 206 على مستوى المحافظة، وبلغ عدد القرى الخالية من الخدمة 28 قرية.

 وأضافت، جبيلى: إن أعلى مراكز المحافظة في أعداد المواليد خلال العام 2013 مقارنة بالعام 2012 كان مركز أبشواى، حيث بلغ 13138 مقارنة بـ12207 خلال عام 2012 بمعدل تغيير 7.6 % في حين كان أقلها مركز إطسا حيث بلغ عدد المواليد خلال عام 2013 ، 21836 مقارنة بـ 22374 خلال عام 2012 بمعدل تغيير 2.4% مشيرة إلي أن الظروف التي تمر بها البلاد وعدم توفر التمويل اللازم أثر على تنظيم المستهدف من الندوات الإعلامية للتوعية بقضية تنظيم الأسرة بمراكز المحافظة المختلفة خلال العام الماضى.

من جهته أكد محافظ الفيوم ضرورة التنسيق بين مختلف القطاعات المهتمة بالقضية السكانية؛ خصوصاً مديرية الصحة والصندوق الإجتماعى والمجلس الإقليمى للسكان والجمعيات الأهلية؛ لوضع الخطوات التنفيذية للخطة التنفيذية للخطة السكانية، مشيراً إلى ضرورة وجود آلية واضحة للعمل تقوم بتوحيد جهود كافة القطاعات المعنية وتحديد دور كل قطاع خلال المرحلة المقبلة؛ بما يخدم تنفيذ الخطة السكانية بمختلف قرى و مراكز المحافظة.

وأشار محافظ الفيوم إلي أنه سيتم، السبت المقبل، تنظيم ورشة عمل للقطاعات المعنية بالقضية السكانية؛ لإعداد خطة واضحة المعالم وتحديد الأدوار بدقة خلال المرحلة القادمة، وكيفية مساهمة كل قطاع في خدمة القضية السكانية على أرض المحافظة.