تراجع أسعار اللحوم البلدية بإطسا بعد فتح المنفذ الأهلى الثالث

تراجع أسعار اللحوم البلدية بإطسا بعد فتح المنفذ الأهلى الثالث
كتب -

الفيوم – محمد عادل:

استجاب الجزارون فى مركز إطسا، غربى الفيوم، لضغوط متعددة مارسها الأهالى عليهم وخفضوا، اليوم الخميس أكثر أيام الأسبوع مبيعا، سعر كيلو اللحم لما بين 58 و60 جنيها.

كانت ضغوط الأهالى على الجزارين؛ الذين رفعوا قبل نحو شهر سعر كيلو اللحم البتلو لحدود 65 جنيها؛ متنوعة، بدأت باستجابة معقولة لدعوة مقاطعة شراء اللحوم الحمراء, التى انطلقت الشهر الماضى واستمرت لمدة أسبوع، أعقبه تبرع مواطنون بفتح” منفذ أهلى لبيع اللحوم بأسعار معتدلة لمواجهة” جشع” الجزارين”، وبعد مرور أسبوعين من بداية المقاطعة قام” اتحاد عام شباب إطسا” بفتح منفذ آخر لبيع اللحوم الحمراء بسعر 55 جنيها للكيلو الواحد، ثم قام مجلس مدينة إطسا، مؤخرا، بفتح منفذ ثالث، ليصبح بمدينة إطسا ثلاثة منافذ لبيع اللحوم الحمراء بأسعار معتدلة.

لكن هذه المنافذ التى ساهمت فى الضغط على الجزارين تفتقد لبعض شروط السلامة الصحية، فهى مقامة فى العراء، كما أنها ذات تكلفة منخفضة، فهى عبارة عن شادر صغير، على عكس التكلفة التى يتحملها الجزار، من إيجار للدكان، والكهرباء، والتجهيزات التى تأتى فى مقدمتها الثلاجة التى تحفظ اللحوم من تلوث الهواء، ومع كل تلك السلبيات لعبت تلك المنافذ دورا فى الضغط على الجزارين لتخفيض سعراللحوم الحمراء.

وأكد مصطفى القيسى، مساعد وكيل وزارة التموين بالفيوم، أن السعر المناسب للحوم الحمراء يتراوح ما بين 50 و60 جنيها، وعلى المواطن ألا يدفع أكثر من ذلك، لافتا إلى أن أسعار اللحوم فى الفيوم أرخص كثيرا من محافظات أخرى، ففى القاهرة المتوسط ما بين 60و70 جنيها، منوها بتشكيل مديرية التموين لغرفة عمليات لتلقى شكاوى المواطنين، رقمها 6343089، ناصحا كل مواطن يجد تجاوزا من الجزارين في سعر اللحوم أن يقوم بالإتصال بغرفة العمليات التى تعمل 24 ساعة لإستقبال الشكاوى والتحقيق فيها، واصفا فكرة المنافذ الأهلية بـ” الجيدة” في ظل حالة العرض والطلب المتزايدة والتي يصعب فيها التحكم فى الأسعار بشكل دقيق.

فى حين أعتبر أحمد صوفى، جزار، أن 60 جنيها سعرا مناسبا لكيلو اللحم؛ نظرا لضعف الحالة الاقتصادية للمواطنين، ولقلة الإقبال على شراء اللحوم، مشيرا إلى أن تراجع الثروة الحيوانية أحد أهم اسباب إرتفاع أسعار اللحوم الحمراء، لافتا إلى أنه فى حال تحسن الوضع الاقتصادى واستقرار الحالة الأمنية، وعودة السياحة لمعدلاتها السابقة، سيصل كيلو اللحوم الحمراء إلى 100 جنيه، فحركة البيع والشراء ضعيفة نظرا للوضع الإقتصادى السىء، فالفنادق والمطاعم لا تأخذ نفس الكميات التي كانت تأخذها من قبل، فاذا عاد الاستقرار، وعادت السياحة إلى أوضاعها السابقة فسيصل كيلو اللحوم الحمراء إلى 100 جنيه وأكثر.