برلماني يطالب مجلس الوزراء بالتحقيق مع رئيس جامعة الفيوم

برلماني يطالب مجلس الوزراء بالتحقيق مع رئيس جامعة الفيوم النائب هشام والي مؤمن

تقدم هشام والى مؤمن، عضو مجلس النواب عن دائرة بندر الفيوم، بطلب إحاطة موجه إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، و وزير التعليم العالي، و وزير المالية،  بشأن تقاضى رئيس جامعة الفيوم ما يزيد عن 600 ألف جنيه دون وجه حق، وفق ما  كشفه تقرير صادر عن الجهاز المركزي للمحاسبات، صادر في‏ 2016 عن تقاضي رئيس جامعة الفيوم‏ 606‏ آلاف جنيه مكافآت وبدلات وحوافز دون وجه حق من الموازنة العامة للدولة والحسابات والصناديق الخاصة بالجامعة‏ ‏خلال عام2015‏ .

وقال والي، أن التقرير رصد إجمالى ما تم صرفه لرئيس جامعة الفيوم خلال عام  2015 مليون و110 آلاف جنيه، لكن قام رئيس الجامعة بالمخالفة، وتجاوز الحد الأقصي المقرر بـ42 ألف جنيه شهريا ليتقاضى مبلغ606 آلاف و122 جنيها دون وجه حق، والمقرر للعاملين بالدولة، مشيرًا أنه بذلك خالف قرار رئيس الجمهورية رقم ” 63 لسنة2014 ” الذي ينص في مادته الأولي علي أن لا يجوز أن يزيد علي خمسة وثلاثين مثل الحد الأدني وبما لا يتجاوز اثنين وأربعين ألف جنيه شهريا، صافي الدخل الذي يتقاضاه من أموال الدولة.

وأضاف أن رئيس الجامعة، حصل علي مبالغ مالية من حسابات المشروعات والوحدات ذات الطابع الخاص، والصناديق الخاصة، حيث تقاضي من حساب برنامج التعاون الثلاثي بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس,دبلومة الطاقة الشمسية علي39 ألفا و558 جنيها وكذلك حصل علي16 ألفا و906 جنيهات من حسابات وصناديق كليات رياض الأطفال والتربية النوعية الزراعة والتمريض والمطبعة ومعهد التمريض، وبدل حضور جلسات المناقصات والمزيدات من الوحدة الحسابية الرئيسية بالإدارة العامة للجامعة حوالي 19 ألفا و257 جنيها وذلك حيث ينص القانون علي ألا يتجاوز الحدالأقصي لهذا البدلات 18 ألف جنيه وفقا لقرار رئيس مجلس الوزراء رقم ” 511 لسنة2014 ” .

واشار أنه بذلك يصل إجمالي ما تقاضاه رئيس جامعة الفيوم من حسابات المشروعات والصناديق والوحدات الخاصة خلال عام472,2015 ألفا و748 جنيها.

كما حصل علي مكافآت وبدلات وحوافز من الصناديق الخاصة بالإدارة العامة للجامعة والكليات حيث تقاضي مبلغ221 ألفا و163 جنيهًا من التعليم المفتوح وموازنة المستشفي الجامعي ” حسابات خاصة ” 48 ألف جنيه وحصل من صناديق الإدارة العامة للجامعة علي52 ألفا و106 جنيهات فضلا عن75 ألفا و719 جنيها من صناديق المدن الجامعية وكلية الهندسة..

كما رصد التقرير تجاوز رئيس جامعة الفيوم الحد الأقصي للأجور شهريا طوال عام2015 فعللا سبيل المثال حيث بلغ ما حصل عليه من راتب وحوافز ومكافآت وبدلات من موازنة الباب الأول في يناير من ذات العام54 ألفا و748 جنيها وفبراير44 ألفا و634 جنيها وأبريل 48 ألف جنيه بينما حصل في شهر أغسطس علي158 ألفا و457 جنيها..

وأكد عضو النواب، أن رئيس الجامعة، قام بالحصول دون وجه حق على هذه الاموال التى تتجاوز النصف مليون فى فترة زمنية لم تتجاوز العام وفى غياب تام لآليات الرقابة على هذه الأموال طوال الفترة التى تم فيها التبديد، متساءلًا أين أجهزة الرقابه التى تركته يتصرف كما يحلو له طوال العام، من تبديد للمال العام، واستقطاع لأموال كانت موجهة لصناديق تنموية وأنشطة أخرى وهو ليس الأول فى مسلسل تبديد الأموال دون وجه حق و لكن ضعف الرقابة وغياب المحاسبة صنعت العديد من أمثال رئيس جامعة الفيوم بحسب تصريحاته

ويطالب والي،  ضرورة مساءلة وزير التعليم العالى وجهاز الإشراف على الجامعات حول واقعة تبديد الأموال العامة، والتحقيق مع رئيس جامعة الفيوم..

الوسوم