بالصور| أهالي فانوس يصرخون لانقطاع المياه.. ومسؤول: تحملوا

بالصور| أهالي فانوس يصرخون لانقطاع المياه.. ومسؤول: تحملوا

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

تسود حالة من الغضب بين أهالي قرية فانوس بمركز طامية، والعزب التابعة لها، بسبب انقطاع المياه عنهم  منذ أكثر من شهر، ما جعلهم يعيشون حياة صعبة، ومعاناة كبيرة، ازدادت عليهم في أيام شهر رمضان الحالي، وسط تجاهل من المسئولين بالمحافظة

“ولاد البلد” التقت عددًا من أهالي القرية، وأعدت تقريرًا حول الأزمة، وكيفية حياتهم هذه الفترة:

معاناة

يقول رفعت عبدالسيد، أحد أهالي قرية فانوس، إنه منذ ما يقرب من شهر والمياه تنقطع ثم تأتي في وقت متأخر من الليل، وخلال الأيام القريبة الماضية  انقطعت منذ ما يقرب من 15 يومًا، ليس عن قرية فانوس فقط، لكن العزب التابعة لها، ولا تأتي سوى ساعات قليلة أسبوعيًا.

ويضيف عبد السيد، إننا نعاني معاناة شديدة، فلعدم وجود مياه شرب، نضطر إلى شراء جراكن مياه، بـ5 جنيهات للجركن الواحد، أو نأتي بالمياه من قرى بعيدة عنا.

شكاوى

و يقول محمود جمال، أحد الأهالي، إننا أرسلنا العديد من الشكاوى إلى مجلس مدينة طامية وأرسلنا مذكرات لأعضاء مجلس النواب ، ولكن دون حل ، فلا أحد يسمعنا والجميع يتجاهلنا.

ويضيف الجمال، إنه بعد أن مر وقت طويل من إرسالنا الشكاوى،  أرسل لنا مجلس مدينة طامية خزان واحد لكل عزبة ، ولا يكفي شيئًا، لأنه ليس من المعقول أن تشرب عزبة بها مئات المواطنين من خزان مياه واحد.

وتقول سلمى محمد، مواطنة من القرية، إننا محرومون من المياه ولا أحد يرأف بحالنا، أو يهتم بمشاكلنا الكبيرة، فنحن نعذب ، حيث أننا نحمل المياه فوق رؤوسنا من القرى والعزب المجاورة لنا حتى نستطيع الشرب.

استهتار

وتقول أم إبراهيم، من أهالي فانوس،إن انقطاع المياه، يجعلنا نعيش في معاناة كبيرة، فزوجي لا يستطيع أن يتابع عمله، لتوفير المياه لنا، سواء بشرائها من الباعة، التي أصبحت تبيع الجركن الواحد بـ5 جنيهات، أو الإتيان بها من القرى المجاورة، مبينةً أن أولادها لا يستطيعون الاستحمام أو الشرب بشكل دائم.

وتضيف، أن انقطاع المياه وعدم اهتمام المسؤولين بهذه المشكلة، هو استهتار بالمواطنين، وعدم احترام لوجودهم.

مسؤول

و قال اللواء هشام درة، رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب بالفيوم ، أنه أثناء عملية الصيانة بالمحطة الرئيسية بمنطقة جرزا،  حدث عطل مفاجئ بالمحطة، أدى إلي توقف ضخ المياه إلى الخطوط ، والمحطة الآن لا تعمل سوى بنصف طاقتها ، و سيتم تشغيل النصف الثاني حين تمتلئ الخزانات الرئيسية بالمحطة.

ويضيف درة، إننا نعمل علي إنهاء مشكلة نقص المياه في القرى، من خلال إعادة تأهيل ورفع كفاءة محطة جرزا الرئيسية، ولكن علي المواطنين أن يتحملوا هذه الفترة لحين الانتهاء من أعمال الصيانة .

 

الوسوم