الجيش يفرق أنصار الإخوان بعد قطعهم طريقا مؤديا للجان انتخابية بقرية الباسل بالفيوم

الجيش يفرق أنصار الإخوان بعد قطعهم طريقا مؤديا للجان انتخابية بقرية الباسل بالفيوم
كتب -

الفيوم – محمد عادل:

فرقت قوات الجيش عددا من أنصار الفيوم حاولوا تعطيل سير العملية الانتخابية في قرية قصر الباسل التابعة لمركز إطسا، بعد أن أشعلوا النيران في إطارات الكاوتشوك وقطعوا طريقا مؤديا للجان الانتخابية.

توجهت قوات تابعة للجيش لفتح الطريق أمام المواطنين، وأطلقوا أعيرة نارية في الهواء, ما دفع أنصار الإخوان للهرب سريعا، واستأنف المواطنون التوافد على اللجان الانتخابية, في ظل وجود أمني مكثف في الشوارع الرئيسية.

وفي تصريح خاص لـولاد البلد، قال العميد شريف حجازي، مأمور مركز شرطة إطسا, إن ما حدث في قرية قصر الباسل لم يعكر صفو الانتخابات, وأن قوات الأمن جاهزة في أي وقت للتصدي لأية أعمال شغب، مضيفا أنه تم إمداد قوات الأمن بعناصر إضافية، تحسبا لتجدد أعمال الشغب مرة أخرى.