الإخوان يستكملون مسيراتهم عقب اشتباكات مع الأمن بالفيوم

الإخوان يستكملون مسيراتهم عقب اشتباكات مع الأمن بالفيوم
كتب -

الفيوم – محمد محسن:

شهدت مناطق متفرقة من مدينة الفيوم, منذ قليل, اشتباكات بين قوات الآمن وعدة مسيرات خرجت استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب التى اطلق عليها مسمى” موجة ثورية ثالثة لمقاطعة رئاسة الدم بعنوان “زواج أمريكا من مصر باطل”، وتحت شعار “شرعية واحدة، ثورة واحدة، إرادة مستقلة”.

فخرجت مسيرتان من مسجدى الشبان المسلمين فى منطقة منشأة لطف الله, جنوبى غرب المدينة ومسجد عبدالله وهبي بشارع بحر يوسف، بوسط المدينة.

وحين وصلت المسيرة التى خرجت من أمام مسجد الشبان المسلمين إلى منطقة دار الرماد, شمال غرب المدينة حدثت مناوشات بين قوات الآمن والمسيرة, حيث أطلقت قوات الآمن قنابل الغاز المسيل للدموع, وطلقات الخرطوش لتفريقها, بينما رد المشاركون فى المسيرة بإطلاق الألعاب النارية, ورشق قوات الأمن بالحجارة, وتكررت الاشتباكات مرة أخرى بين المسيرة وقوات الآمن بحي الفوال, قبل أن تستكمل المسيرة تظاهراتها بالشوارع الجانبية بالمنطقة.

وحين وصلت المسيرة التى خرجت من مسجد عبدالله وهبى إلى حى باغوص، شمالى شرق المدينة، وقعت اشتباكات بين قوات الآمن ومسيرة أنصار جماعة الإخوان المسلمين, وسرعان ما انسحبت قوات الآمن, ويستكمل الآن أنصار الرئيس السابق تظاهراتهم بشوارع حى باغوص.

وشهدت مدينة طامية, مسيرة لمئات من أنصار الرئيس السابق, خرجت من مسجد قباء, بوسط المدينة, وردد المشاركون في المسيرة هتافات مناهضة لما اسموه” الانقلاب العسكرى”.