أهالي “الغنام وحسن محمد والعجري” بالفيوم يشكون عدم وجود مخبز بلدي بالمنطقة

أهالي  “الغنام وحسن محمد والعجري” بالفيوم  يشكون عدم وجود مخبز بلدي بالمنطقة

يشكو عدد من أهالي عزب الغنام وحسن محمد والبرملجي والعجري، التابعة لقرية دمو بمركز الفيوم، من حرمان المنطقة من مخبز بلدي، واضطرارهم للذهاب إلى مدينة الفيوم لشراء الخبز.

وقال الأهالي، إن عبدالرحمن سليمان عبدالرحمن، أحد سكان المنطقة تقدم  بطلب للجنة العليا للمخابز بالمحافظة ببناء مخبز  وتم الموافقة على طلبه بجلستها المنعقدة في 12 أغسطس من العام الماضي، وقام صاحب الطلب ببناء وتجهيز المخبز وتركيب معداته طبقًا للمعايير المنصوص عليها لشعبة المخابز البلدي وأرسل خطاب للوحدة المحلية لاستكمال إجراءات تراخيص وتركيب عدادات كهرباء ومياه، وهنا ظهرت المشكلة، وهي أن عزبة حسن محمد، مربع سكني واحد يتكون من عزبتين متلاحمتين الأولى عزبة الغنام وتتبع قرية دمو  تفصل بينها وبين العزبة الثانية حسن محمد، شارع عرضه 4 متر وتتبع منشأة دمو.

وأوضح الدكتور هاني رشدي، أستاذ بكلية السياحة والفناد ق بجامعة الفيوم، أن مشروع المخبز المصرح له متوقف بسبب عدادي الكهرباء والماء،  والتي يجب النظر إليها بروح القانون حيث أن العزبتين يعتبران كتلة سكنية واحدة رغم أنهما يفصل بينهما شارع والمنفعة العامة للمربع السكني واحدة وكلاهما يتبع وحدة محلية واحدة، لذا لابد من السماح باستكمال  إجراءت الترخيص بالوحدة المحلية بدمو وتركيب عدادي الكهرباء والمياه التجاريين حرصا على راحة كبار السن والنساء والأطفال بتقديم رغيف عيش مناسب وسهل الحصول عليه.

الوسوم